"اقتصادية دبي" توقع اتفاقية للتبرع بالمواد العينية لصالح مؤسسة خليفة بن زايد للأعمال الانسانية

الأحد 10 مارس 2019
دبي - مينا هيرالد:

وقعت دائرة التنمية الاقتصادية في دبي، ومؤسسة خليفة بن زايد للأعمال الانسانية، اتفاقية تعاون تنص على تعزيز الخدمات المجتمعية والإنسانية بين الطرفين. وتنص الاتفاقية على أن تقوم اقتصادية دبي للتبرع بالمواد العينية لصالح مؤسسة خليفة بن زايد للأعمال الانسانية التي ستعمل بدورها على توزيع للفئات المستحقة في داخل الدولة. وتسعى اقتصادية دبي إلى ترسيخ المبادئ الخيرية والعمل الإنساني مع مختلف الجهات المتخصصة، وذلك للوصول إلى أكبر شريحة من المستفيدين على مستوى دولة الامارات والعالم.

وقام بتوقيع الاتفاقية التي جرت في مبنى اقتصادية دبي بقرية الأعمال، كل من: سعادة سامي القمزي، مدير عام اقتصادية دبي، وسعادة محمد حاجي الخوري، مدير عام مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للاعمال الانسانية، إلى جانب ذلك شهد الاتفاقية عدد من المسؤولين وممثلين من كلا الجهتين.

وبهذه المناسبة، قال سعادة سامي القمزي:"تستهدف اقتصادية دبي تحقيق التنمية المستدامة الشاملة على الصعيد الوطني من خلال الشراكة الفعالة بينها وبين مؤسسات القطاع الحكومي الشركات والمنشآت في القطاع الخاص، بدعم المبادرات الإنسانية والخيرية. إن تضافر الجهود يساهم في الارتقاء بالخدمة المجتمعية وتحقيق الغايات المنشودة، مما ينعكس بشكل أكبر وأكثر فاعلية على دعم الجانب الإنساني والمجتمعي، في الدولة وخارجها".

وأكد القمزي على أن دور اقتصادية دبي لا يقتصر فقط على ترخيص الأعمال وتسهيل مزاولتها في الامارة، مشيراً إلى أنها تبذل مساعيها في تحفيز شركائها من القطاع الخاص على الإسهام في بذل الخير واستدامة الخدمات المجتمعية والانسانية، مما يرسخ ذلك مفهوم العمل الانساني في دولة الامارات وإمارة دبي على وجه التحديد.

ورحب سعادة محمد حاجي الخوري، مدير عام مؤسسة خليفة الانسانية بالتعاون الخيري والإنساني المشترك مع اقتصادية دبي حيث تعزز بتوقيع مذكرة التفاهم كخطوة أساسية لتعزيز الشراكة المجتمعية وتحقيق المصالح المشتركة بيننا لمساعدة المحتاجين وإبراز قيم المجتمع الإماراتي الأصيلة في خدمة المجتمع وبما يحقق الرؤية المشتركة لمؤسسة خليفة الإنسانية واقتصادية دبي وأهدافهما الإنسانية.

وأضاف الخوري: "إن هذا التعاون يأتي لمساعدة المحتاجين وإعادة البسمة لهم ولأسرهم أينما كانوا كواجب إنساني ورسالة لبث روح الإخاء والتكافل المجتمعي بين المؤسسات الوطنية وأفراد المجتمع الذين هم بحاجة الى من يقف بجانبهم، والمساهمة ولو بجزء بسيط في تحقيق القيم والمباديء الإنسانية والرؤية الوطنية لدولة الإمارات وقيادتها الحكيمة الذين وصل عطائهم اللامحدود للجميع داخل وخارج بالدولة".

وأشار الخوري إلى أن اتفاقية التعاون مع اقتصادية دبي تهدف إلى توطيد العلاقات الخيرية والإنسانية والعمل المشترك وتقديم خدمة متميزة وتبادل الخبرات في عدد من المشاريع التي تساهم في الاستقرار الأسري والتضامن الاجتماعي وفي إطار المسؤولية الاجتماعية للمؤسستين.

إقرأ أيضا