قهوة إماراتية بنكهة إكسبو 2020 دبي

الخميس 08 نوفمبر 2018
دبي - مينا هيرالد:

تم الإعلان عن اعتماد الشركة الإماراتية "كرم للصناعات الغذائية" لإنتاج قهوة تحمل علامة إكسبو 2020 دبي التجارية، لتضم بذلك إلى الشركات المرخص لها من إكسبو 2020 دبي لتوفير سلع رسمية تحمل علامة الحدث التجارية.
وبدءاً من 6 نكهات للقهوة، تعاون خبراء القهوة في الشركة مع مكتب إكسبو لاختصار القائمة إلى ثلاث نكهات، وتعمل الآن على خلطتين نهائيتين – واحدة عربية والأخرى تركية – لتقديمها إلى ملايين الزوار من جميع أنحاء العالم. 

وتم استلهام تصميم العبوات التي سيتم تغليف القهوة بها من السدو، وهو أحد أنواع النسيج البدوي التقليدي الذي تصنعه النساء في المناطق الريفية بدولة الإمارات، وسيتم استخدامه في العديد من منتجات إكسبو 2020 دبي التي يتم تصنيعها في دولة الإمارات.

وسيتم بيع منتجات شركة كرم للصناعات الغذائية الممهورة بوسم إكسبو 2020 دبي عبر قنوات البيع المختلفة للحدث بما فيها متاجر التجزئة في الإمارات المعتمدة لبيع المنتجات المرخصة من إكسبو 2020 دبي، كما ستتوفر هذه المنتجات وعبر الإنترنت، وضمن موقع إكسبو 2020.

وتنضوي شركة كرم للصناعات الغذائية المنتجة لعلامة "قهوة كرم" التجارية تحت فئة المشاريع الصغيرة والمتوسطة، وتهدف إلى مشاركة القهوة العربية مع العالم، وتأكيد قدرة الشركات الإماراتية على تقديم منتجات عالية الجودة.  

وستقوم 70 مؤسسة بتوفير ما مجموعه 5000 منتج تحمل العلامة التجارية لإكسبو 2020 دبي، على أن يتم بيعها حتى موعد الحدث وخلاله فترة انعقاده على مدار 6 أشهر، حيث من المتوقع استقبال ملايين الزوار – 70% منهم من خارج دولة الإمارات.     

وتعتبر "قهوة كرم" أول مشروع تطلقه شركة "كرم للصناعات الغذائية" التابعة لشركة "عيسى الغرير الاستثمارية" والتي تأسست عام 2013.

ويقع مصنع "قهوة كرم" في حي القوز بدبي، حيث يتم توريد حبوب البن الخضراء الغضّة مباشرةً من المزارعين في آسيا وأفريقيا وذلك استناداً إلى القرب الجغرافي. وتكون هذه الحبوب بنسبة 90% من الدرجة A مغسولة ولامعة مسبقاً، حيث يجري العمل في المصنع على فحص الجودة وتحميص الحبوب وتعبئتها وتغليفها.

ويتمتع مصنع "القهوة كرم" بالقدرة على تحميص 1 طن من القهوة في الساعة. ويحمل المصنع شهادة سلامة الأغذية التي قلّما تحصل عليها شركات القهوة حيث نال شهادتي FSSC 22,000 لسلامة الأغذية، وآيزو  ISO 9001:2015.

وشرعت الشركة الناشئة ببيع القهوة المعبأة خلال عام 2015 عبر شبكة موزعيها علماً أنها توزع حالياً عبر بوابة إلكترونية ورقم هاتف مخصص. وسجلت أعمال الشركة نمواً ملموساً بنسبة 125% خلال عام 2017 مع السعي لتحقيق نمو مشابه خلال عام 2018.

شرعت "قهوة كرم" العمل على إبداع خلطة قهوة خاصة لصالح إكسبو 2020 دبي في يونيو 2018، واستضافت جلسة تذوق مخصصة في مكتب إكسبو 2020 دبي. وبرأي محمد عيسى الغرير، الرئيس التنفيذي للعلامة التجارية "قهوة كرم"؛ فإن فنجان القهوة الأمثل يختلف من شخص لآخر نظراً للطبيعة الشخصية للقهوة. ويلجأ خبراء "قهوة كرم" إلى عملية تسمى ’تذوق القهوة‘ (coffee cupping) من أجل تقييمها باحترافية من حيث مذاقها وطعمها في الفم، مع الأخذ بعين الاعتبار رائحتها.

وبوصفها شركة إماراتية ناشئة، يأمل محمد عيسى الغرير أن يساهم حصول العلامة على ترخيص رسمي من إكسبو 2020 دبي بترسيخ مكانة "قهوة كرم" في هذه السوق التنافسية. وأعرب الغرير عن أمله في أن يتمكن، ضمن إطار برنامج الترخيص والترويج واسع النطاق الخاص بالحدث، من رؤية عبوات "قهوة كرم" على رفوف أهم مراكز التسوق في دولة الإمارات. كما يمكن إدراج القهوة أيضاً في هدايا الشركات الخاصة بالحدث مستقبلاً، مما يتيح وصولها إلى المزيد من العملاء الجدد المحتملين.

وبهذا الصدد، قال محمد عيسى الغرير: "لا شك أن حصول ’قهوة كرم‘ على ترخيص رسمي في إكسبو 2020 دبي سيمنحها منصة بالغة الأهمية للوصول إلى عملاء جدد وتسليط الضوء على ثقافة القهوة الإماراتية أمام شريحة جماهيرية أوسع. كما سيساهم تغليف القهوة، الذي يحمل شعار العلامتين التجاريتين، في تعزيز مكانة علامتنا التجارية بالإضافة إلى فتح قنوات توزيع جديدة أمام ’قهوة كرم‘، وهو ما يعتبر نقلة نوعية هامة بالنسبة لشركتنا الناشئة".

 

الفرص والتنقل والاستدامة

يحرص برنامج الترخيص والتجارة على تجسيد عنوان إكسبو 2020 دبي "تواصل العقول وصنع المستقبل"، وموضوعاته الفرعية المتمثلة في: الفرص والتنقل والاستدامة، في جميع عناصر الحدث. 

ويتيح البرنامج للشركات التي تتخذ من دولة الإمارات مقراً لها، وخاصة الشركات الصغيرة والمتوسطة، فرصاً مميزة لتطوير أعمالها من خلال التعاون مع أكبر حدث تستضيفه الدولة، والترويج لمنتجاتها بالاستفادة من كونه حدثاً دولياً يستقطب ملايين الزوار سواء بشكل فعلي أو عبر منصات التجزئة الرقمية.

وتتبنى "قهوة كرم" الاستدامة التي تشكل أحد المواضيع الفرعية للحدث عبر تبني ممارسات مستدامة مثل:

  • يعتمد مصنع الشركة في القوز على الإضاءة الطبيعية الوافرة ويستخدم مصابيح عاملة بتقنية الديودات الباعثة للضوء LED عند الحاجة، وبالتالي يحد بشكل كبير من استهلاك الطاقة الكهربائية.
  • يتضمن المصنع مراوح تهوية آلية ذاتية الدفع لخفض الحرارة ضمن المنشأة دون الحاجة إلى الكهرباء
  • في السابق، كان يتم تعبئة كل واحدة من نكهات القهوة الأربعة ضمن عبوات خاصة بها، مما يتسبب بهدر 14 -15 متراً من أغلفة التعبئة في كل مرة يتم تغييرها، وبالتالي يزداد الفاقد من المواد غير القابلة لإعادة التدوير. أمّا الآن، فيتم استخدام عبوة موحدة لجميع النكهات مع إضافة ملصق ملون يميز بينها.
  • تتميز كبسولات القهوة المستخدمة في ماكينات صنع القهوة بأنها قابلة للتحلل وسهلة الاستخدام. وتعمل الشركة حالياً على تطوير أغلفة أكثر استدامة ضمن إطار مشروعٍ متوسط إلى بعيد المدى.

إقرأ أيضا