جيمس دايسون يفتتح متجره في دبي بعد 5217 محاولة فاشلة

السبت 17 يونيو 2017

دبي ــــ مينا هيرالد:   عاش المخترع البريطاني جيمس دايسون أسوأ سنوات حياته وأكبر خيبات أمله ما بين العام 1978 والعام 1983، بسبب تراجع أداء مكنسته الكهربائية الغريبة، لكنه لم يستسلم فواصل تطوير مكنسته على مدار خمس سنوات صمم خلالها 5217 نموذجاً أولياً، ليتمكن بعدها من اختراع أول مكنسة كهربائية في العالم بدون كيس.

واليوم، تحول الابداع الفردي إلى شركة ضخمة تستثمر 432 مليون دولار أميركي (1.6 مليار درهم) في البحث والتطوير سنوياً، عبر عدد من مراكز الأبحاث حول العالم التي تضم أكثر من 3000 مهندس ومخترع، وهذا العدد سيرتفع إلى 4000 موظف بحلول العام المقبل 2018 وسوف يتضاعف هذا الرقم بحلول العام 2020، وفقاً ليوسف المعلم، المدير العام لشركة دايسون الشرق الأوسط وأفريقيا.

دايسون البريطانية تستثمر 1.6 مليار درهم في البحث والتطوير سنوياً

وقال المعلم إن دايسون رصدت أكثر من ملياري دولار استثمارات توسعية، منها 350 مليون دولار ذهبت لتشييد مقر الشركة في «مالمسبري» البريطانية ومركز أبحاث في سنغافورة بتكلفة 450 مليون دولار. وجاءت هذه التصريحات على هامش افتتاح شركة دايسون البريطانية ثالث متجر «دايسون ديمو» في دبي بعد طوكيو ولندن ليكون بذلك الأول اقليمياً في دبي مول الأسبوع الماضي.

وأوضح المعلم أن هذه الاستثمارات ستمكن الشركة من تنمية برنامجها البحثي بالتعاون مع جامعات ومؤسسات أكاديمية وتعمق خبرتها الداخلية في مجالات التكنولوجيا الأساسية مثل البطاريات والمحركات ونظم الرؤية المعتمدة على الروبوتات والتعلم والذكاء الاصطناعي.

افتتاح ثالث متجر «دايسون ديمو» في دبي بعد طوكيو ولندن

من جانبه، قال كريس أوسبورن، رئيس قسم منتجات العناية الشخصية في دايسون، إن إطلاق أول متجر في المنطقة، يتيح للشركة فرصة للاستفادة من الاهتمام الكبير بالابتكار والتكنولوجيا في هذا الجزء من العالم، من أجل تجسيد الأفكار الهندسية الإبداعية على أرض الواقع. ولفت إلى أن الشركة البريطانية طرحت في متجرها الجديد في دبي 16 منتجاً وأنها تنوي إطلاق منتجات ذكية في المنطقة بداية العام المقبل.

موضحاً أن تصاميم منتجات الشركة تقوم على الابتكار الحقيقي الذي يمكن فهم واستيعاب كافة جوانبه لدى اختباره وشرحه عملياً في بيئة دايسون وعلى يد خبرائها.

لافتاً إلى أن هذه المنتجات وعلى رأسها منقيات الهواء تعد ضرورة يومية في ظل الاعتماد الكبير على مكيفات الهواء التي تحمل الكثير من الغبار والملوثات إلى داخل المنازل. وأن الشركة ماضية في تطوير المزيد من المنتجات المخصصة للمنطقة.

وتم تصميم متجر دايسون ديمو لتشجيع الناس على اختبار وتجربة تقنيات دايسون بأنفسهم، وحتى حجز موعد لجلسة تصفيف شعر رطب أو جاف مجاناً لاختبار مجفف الشعر «دايسون سوبرسونيك»، أو استعراض تجربة صندوق الدخان التي توضح قوة تقنية دايسون لتنقية الهواء في الأماكن المغلقة، بالإضافة إلى استكشاف قدرة تقنيات دايسون على التخلص من العديد من عينات الغبار والحطام المختلفة.

وأضاف: تهدف دايسون إلى حل المشكلات التي قد يجهلها أو يتجاهلها الآخرون، من خلال استخدام أحدث التقنيات الثورية والتصاميم المبتكرة.

تجربة عملية

ويجسّد متجر دايسون ديمو هذه الرؤية بكل جوانبها، إذ تم تصميمه بحيث يتيح للزوار تجربة تقنياتنا ومنتجاتنا عملياً، وفهم طريقة عمل التكنولوجيا المستخدمة داخلها. وإنه لمن الرائع إحياء هذه الرؤية هنا في مدينة دبي، نظراً لثقافة الابتكار المتأصلة فيها وتقديرها لأهمية التقنيات الجديدة.

وقالت خبيرة التجميل جويل ماردينيان، إن تصميم متجر دايسون ديمو يشجع الناس على اختبار وتجربة تقنيات دايسون بأنفسهم، وبوسعهم حجز موعد لجلسة تصفيف شعر رطب أو جاف مجاناً لاختبار مجفف الشعر دايسون سوبرسونيك™، واستعراض تجربة صندوق الدخان التي توضح قوة تقنية دايسون لتنقية الهواء في الأماكن المغلقة، بالإضافة إلى استكشاف قدرة تقنيات دايسون على التخلص من العديد من عينات الغبار والحطام المختلفة.

نمو متواصل

زادت عائدات دايسون خلال السنوات الأربع الماضية، لأكثر من الضعف، كما تضاعفت استثماراتها التقنية بما يزيد عن ثلاثة أضعاف. وفي شهر سبتمبر 2016، افتتحت دايسون الجامعة التقنية الخاصة بها في ويلتشاير يإنجلترا، بتكلفة إجمالية بلغت 250 مليون جنيه إسترليني، وذلك على مساحة 56 فداناً. وتضم المنشأة الجديدة 129 مختبراً لتطوير المنتجات المستقبلية، وأكثر من 200 مشروع تقني، إلى جانب 50 برنامجاً بحثياً بمشاركة 40 جامعة من حول العالم. وتوظف دايسون 2500 شخص ضمن جامعتها، التي ستكون أيضًا موطنًا لمعهد دايسون للتكنولوجيا، المقرر افتتاحه في سبتمبر 2017. وفي فبراير 2017، افتتحت دايسون مركزها التقني الجديد في سنغافورة، كجزء من استثمار بقيمة 330 مليون جنيه إسترليني. وتضم المنشأة الجديدة أحدث مختبرات التطوير، وأحدث الأجهزة والبرمجيات. وتنوي الشركة زيادة عدد مهندسيها في سنغافورة بنسبة 50%، ويقع المقر في قلب مجمّع الشركات الناشئة في سنغافورة وبالقرب من الجامعة الوطنية، وسوف يركز الفريق الهندسي في المركز الجديد على تطوير تقنيات جديدة للمستقبل.

مجفف الشعر دايسون سوبرسونيك™:

يتميز مجفف الشعر دايسون سوبرسونيك بأنه ذكي ويوفر تدفقاً سريعاً ومركّزاً للهواء، وهو مزود بمحرك دايسون الرقمي القوي وصغير الحجم، حيث يعدّ أول ابتكارات دايسون في فئة منتجات الجمال. وهو ثمرة استثمارات بقيمة 65 مليون دولار أمريكي في مجال علم الشعر، وخلال مرحلة تطوير المنتج، قام مهندسو دايسون بدراسة طبيعة الشعر من الجذور وحتى الأطراف، وفهم كيفية استجابته للضغوط، وكيفية الحفاظ على صحته وتصفيفه. وتم إطلاق الجهاز في المنطقة في وقت سابق من هذا العام حيث حظي بإعجاب وتقدير خبيرة التجميل الشهيرة جويل ماردينيان.

مكنسة دايسون V8™ اللاسلكية

مع ارتفاع وتيرة وشدة العواصف الرملية في الشرق الأوسط، أصبحت جزيئات الغبار أكثر انتشارًا في المنازل. وبفضل محرك دايسون الرقمي V8، الذي يدور بسرعة تصل إلى 110,000 دورة في الدقيقة، توفر مكنسة دايسون V8 اللاسلكية قوة شفط لا تتلاشى، ويبلغ وزنها 2.6 كغ فقط. وسيتمكن زوار متجر دايسون ديمو من تجربة المكنسة على 6 أنواع مختلفة من الغبار وعلى أربع أسطح مختلفة، وعلى عينات مختلفة من الغبار والأتربة. كما سيتمكن الزوار من رؤية محرك دايسون الرقمي عن قرب والتحدث إلى خبراء دايسون لمعرفة التقنيات الأكثر ملاءمة لمنازلهم.

منقي الهواء دايسون بيور كول™

يعاني واحد من بين كل ستة أشخاص في دولة الإمارات العربية المتحدة من الربو، وهذا العدد آخذ في الارتفاع، وقد أصبح تلوث الهواء مشكلة متنامية في عالمنا. وغالبًا ما يعزى ذلك إلى الاعتماد الكبير على تكييف الهواء في المنطقة. وتتفاقم هذه المشكلة خلال موسم الصيف حيث تكون مسببات الحساسية أكثر انتشارًا في الهواء. ومن هنا، تتم تنقية الهواء في متجر دايسون ديمو.

يزيل منقي الهواء دايسون بيور كول™99.95٪ من مسببات الحساسية والملوثات بصغر 0,1 ميكرون من الهواء. ويقوم منقي الهواء هذا بالتقاط الجسيمات الصغيرة جداً التي يحتمل أن تسبب الضرر في منزلك.

تساعد عروض صندوق الدخان في متجر دايسون ديمو على استكشاف قوة الجهاز في تنقية الهواء من الملوثات. وخبراء دايسون على استعداد دائم لشرح هذه التقنية الرائدة.

أضواء دايسون:

جميع المنتجات المعروضة في متجر ديمو مضاءة بواسطة أضواء دايسون Cu-Beam™ المعلقة، والتي تستخدم مصباح LED واحد عالي الطاقة لإسقاط ضوء قوي بدقة عالية حيثما دعت الحاجة. وبفضل نظام التبريد الفعال الذي يستخدم تقنية أنابيب حرارية تقوم بتوجيه الحرارة بعيداً عن مصابيح LED لإطالة عمرها، تعمل المصابيح بكفاءة لمدة تصل إلى 180,000 ساعة. وتم تصميم هذه المصابيح من قبل جيك دايسون وفريق الإضاءة في دايسون، مع الحرص على مواجهة المشكلات المرتبطة بإضاءة الفلورسنت وارتفاع الحرارة المرتبط بتقنية LED.

إقرأ أيضا