28 فبراير الجاري آخر موعد لتسلّم طلبات المشاركة في "جائزة الإستدامة في قطاع الضيافة"

الخميس 07 فبراير 2019
دبي - مينا هيرالد:

أعلنت دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي (دبي للسياحة) عن أن آخر موعد لتلقي طلبات المشاركة في الدورة الخامسة من "جائزة الاستدامة في قطاع الضيافة" هو يوم الخميس الموافق 28 فبراير 2019. فيما تعتبر الجائزة جزءاً من مبادرة دبي للسياحة المستدامة، وتهدف إلى تكريم الفنادق والجهات والأفراد الذين يقدمون أعمالاً رائدة تساهم في الإرتقاء بالوعي المهني تجاه البيئة واستخدام الموارد الطبيعية، وتشجّع على تبنّي أفضل الممارسات التي من شأنها تعزيز الاستدامة في قطاع السياحة بدبي. علما بأن الجائزة تتلقّى طلبات الترشّح عبر الموقع الإلكتروني لمبادرة دبي للسياحة المستدامة https://dst.dubaitourism.ae.

وتتضمن"جائزة الاستدامة في قطاع الضيافة" 20 فئة، منها 13 فئة رئيسية تُمنح لمنشآت الضيافة، و7 جوائز مخصّصة لتكريم جهود الروّاد والعاملين المميّزين في القطاع ممن ساهموا بشكل كبير في تطبيق مبادئ ومعايير الاستدامة، ونجحوا في إحداث التغيير المطلوب في منشآتهم. وتشمل الفئات "أفضل رائد في الاستدامة"، و"أفضل فريق أخضر"، و"أفضل جهة رائدة في الحفاظ على البيئة"، و"أفضل جهة رائدة في دعم المسؤولية المجتمعية للمؤسسات"، و"أكثر جهة داعمة للمشتريات الخضراء"، و"أفضل مشاريع زيادة كفاءة الطاقة في المباني"، و"أفضل جهة رائدة في استخدام الطاقة المتجدّدة".

وسيتم الكشف عن أسماء الفائزين في الجائزة خلال حفل خاص. وإلى جانب الجوائز التي سيحصدها الفائزون، سوف يحصلون أيضاً على تكريم ومزايا أخرى، من بينها التغطية الإعلامية التي ستسلط الضوء على إنجازاتهم، ومشاركة دبي للسياحة المستدامة في جولاتها الترويجية، وأن يكونوا جزءاً من حالات الأعمال الخاصة بدبي للسياحة المستدامة، بالإضافة إلى أنه سيحظى ثلاثة من موظفي الفنادق الفائزة على فرصة الحصول على التدريب المهني في الضيافة المستدامة من كلية دبي للسياحة.

وعقب إغلاق باب قبول طلبات الترشيح، تبدأ عملية التقييم والاعتماد التي تجريها لجنة تابعة للمبادرة لاختيار الفائزين. ويعتمد قرار التحكيم للجائزة على المبادرات الاستراتيجية والتشغيلية التي سيتم مقارنتها مع مجموعة المعايير التقييمية التي وضعها خبراء على أعلى مستوى في هذا المجال، يمثلون عدداً من الجهات المعنية. ويشرف على هذه العملية، لجنة تحكيم تضم في عضويتها مجموعة من خبراء ورواد القطاع .

وتم تحديد معايير الجائزة استجابة للتحديات الواردة في "إستراتيجية دبي لضبط انبعاثات الكربون" الصادرة عن المجلس الأعلى للطاقة بدبي، والتي تنص على ضرورة خفض انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون بنسبة 16% بحلول عام 2021. كما تدعم الجائزة "إستراتيجية الإمارات للتنمية الخضراء"، التي تهدف إلى بناء نظام بيئي شامل يتمحور حول الإستدامة. وهي المبادرات التي تأتي جميعها ضمن رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، لترسيخ مكانة دبي كمدينة رائدة عالمياً في مجال الإستدامة.

وتعمل "دبي للسياحة" على تطبيق مبادرة "دبي للسياحة المستدامة"، بالتعاون مع شركاء استراتيجيين هم: "شركة الاتحاد لخدمات الطاقة"، و"كربون دبي"، و"مجموعة عمل الإمارات للبيئة"، و"جمعية الإمارات للحياة الفطرية بالتعاون مع الصندوق العالمي للطبيعة"، و"مجلس الإمارات للأبنية الخضراء"، بالإضافة إلى المجلس الأعلى للطاقة، وديوا، وبلدية دبي.

إقرأ أيضا