فنادق ماينور ومجموعة ناڤارا للفنادق تطلقان العلامة التجارية "أنانتارا" في إسبانيا

الأحد 14 أبريل 2019
مدريد - مينا هيرالد:

يسرّ فنادق ماينور ومجموعة ناڤارا للفنادق الإعلان عن توقيع اتفاقية لتشغيل فندق فيلا بادييرنا بالاس الذي يقع في منطقة ماربيلا المُستكنَّة في جنوب إسبانيا. يُعتبر هذا الفندق عقاراً تابعاً لمجموعة فيلا بادييرنا وستتم إدارته على الفور بموجب عقد إيجار بدفعات متغيّرة. بعد أن استحوذت فنادق ماينور على مجموعة ناڤارا للفنادق في أكتوبر 2018، ستمثّل هذه الاتفاقية أول عملية دمج لمحفظتَي العلامات التجارية لكلا الشركتَين، علماً أنّ فيلا بادييرنا ستنضوي في الأشهر المقبلة تحت العلامة التجارية الفاخرة الأساسية "فنادق ومنتجعات وسبا أنانتارا".

شرعت فنادق ماينور ومجموعة ناڤارا للفنادق في تطبيق استراتيجيات دمج أساسية ناجحة، بحيث باتت كل علاماتها التجارية القائمة في أكثر من 50 بلداً حول العالم تخضع للإدارة نفسها. هذا وتشمل مبادرتا دمج أساسيتان نقل إدارة عمليات فنادق ماينور في البرازيل والبرتغال إلى مجموعة ناڤارا للفنادق التي تمّت في أوائل العام الحالي، وذلك للاستفادة من الخبرة الكبيرة من حيث المساحة الجغرافية والنطاق، وتوحيد المعايير والممارسات ذات الصلة بفنادق ماينور ومجموعة ناڤارا للفنادق كي يتمكّن الموظّفون العاملون ضمن المساحة الجغرافية الواحدة من الاستفادة إلى أقصى حد من الفرص الناجمة عن عملية تغيير العلامة التجارية والتوسيع هذه. وتتمثّل الخطوة الأساسية الأولى لتحويل هذه الاستراتيجية إلى واقع ملموس في الاتفاقية المُبرمة حول فندق فيلا بادييرنا بالاس وعملية نقل العلامة التجارية إلى أنانتارا بإدارة مجموعة ناڤارا للفنادق وتحت إرشاد مجموعة ماينور وإشرافها على العلامة التجارية، بالإضافة إلى عملية توحيد قيادة الشركتَين وخبراتهما.

يقع المنتجع في وادي الجولف الذي تحتضنه كوستا ديل سول وسيُعاد افتتاحه تحت اسم منتجع أنانتارا فيلا بادييرنا بالاس بينافيس ماربيلا وسيكون أول فندق من علامة أنانتارا التجارية ضمن السوق الأساسية لمجموعة ناڤارا للفنادق وثاني فندق من أنانتارا في أوروبا بعد منتجع أنانتارا ڤيلامورا ألغارڤي الذي يُعتبر المنتجع الأول الذي افتُتح في البرتغال منذ عامَين.

وعلّق ديليب راجاكارير، الرئيس التنفيذي لفنادق ماينور، على هذا الموضوع قائلاً: "نحن مسرورون بإطلاق منتجع ماربيلا بينافيس الذي سيكون أوّل منتجع من توقيع علامتنا التجارية الفاخرة أنانتارا في إسبانيا، ما سيعكس في الوقت عينه التزامنا بالدمج ما بين العلامات التجارية لفنادق ماينور ومجموعة ناڤارا للفنادق والخبرات التشغيلية وتوسيع نطاق عملنا."

أما رامون أراغونيس، الرئيس التنفيذي لمجموعة ناڤارا للفنادق، فقال في هذا الصدد: "تعكس هذه الاتفاقية تقدّماً هائلاً في عملية الدمج مع فنادق ماينور والفرصة الأولى لنا كي نقدّم لأوروبا مفهوم فخامة من الطراز الأول يوفّر للمسافرين تجارب أصيلة في وجهات خاصة."

تستكنّ فيلا بادييرنا التي تحيط بها ثلاثة ملاعب جولف في وسط "المثلّث الذهبي" المؤلّف من ماربيلا وبينافيس وإستيبونا وتتغنّى بميزاتها الرائعة التي تجمع ما بين الغرف الفخمة والفن الرفيع وتجارب الطعام الفريدة من نوعها والمساحات الحصرية المثالية للاسترخاء واستعادة العافية والصحة. صُمّم الفندق في الأساس بأنامل المهندس المعماري إيد غيلبرت بأسلوب القصور التوسكانية التي تتمتّع بجمال خيالي، ويحتضن أكثر من 1200 عمل فني أصلي.

يستطيع الضيوف الاستمتاع بباقة من خيارات الإقامة الفخمة في غرف المنتجع وقصوره وفلله البالغ عددها 1300. زُيِّنت غرف ديلوكس بالألوان الحياديَّة ورخام الترافرتين وتتميّز بإطلالات خلّابة على ملعب الجولف والحدائق وأحواض السباحة. أمّا الأجنحة فتشمل شرفات ومساحات شاسعة تحيط بها مع إطلالات خلّابة وبعض الأعمال الفنية القيّمة.

يوفّر المنتجع أيضاً فللاً شاملة تتميّز بالطابع الحصري الذي يوفّره مسكن خاص والراحة التي يكتنفها فندق فخم. نذكر من هذه الفلل فيلا أوباما التي سُمّيت تيمّناً بالسيدة الأولى السابقة ميشيل أوباما التي اختارت الإقامة فيها أثناء عطلتها في إسبانيا في صيف 2010.

يقدّم المنتجع تجربة طعام من الطراز الأول مُستوحاة من المطبخ الإسباني المحلي ذي الطابع الفريد ومُصمَّمة بحيث تعكس للضيوف المفهوم الذي يميّز هذا المنتجع وتتيح لهم إعادة اكتشافه. يلتزم هذا المنتجع بأعلى معايير الجودة لذا يقدّم باقة متنوعة من المطاعم التي ترضي كل الأذواق وتقدّم مأكولات لمختلف أوقات اليوم. تشمل هذه المطاعم لافيراندا، لا لوجيا، كلوب ديل مار، هول 55، ذا غريل كلوب، إيديز بار ولا بيرغولا.

بالإضافة إلى المطاعم والاستراحات التي يحتضنها المنتجع، يقدّم لضيوفه شتّى أنواع المرافق الخارجية الاستثنائية التي تعانقها حدائق وحوضَي سباحة. في سبا فيلا بادييرنا للعافية الذي يُعتبر أحد أكبر مساحات استعادة العافية في أوروبا، سيستقبلك فريق كبير من المعالجين المحترفين وستتدلَّل بباقة واسعة من العلاجات المُعدَّلة خصيصاً لتناسب احتياجاتك. أما النادي الرياضي الكامل التجهيزات فيُكمِّل مرافق العافية.

يشتمل نادي الجولف في فيلا بادييرنا القائم في قلب الوادي المعروف بوادي الجولف على تجهيزات ومرافق حديثة. ندعو محبّي الجولف إذاً إلى الاختيار من بين ثلاثة ملاعب قريبة من المنتجع: فلامينغوس جولف وألتريني جولف وأكاديمية تراموريس للجولف التي تحمل توقيع مايكل كامبل، وتُعتبر مدرسة الجولف الوحيدة في أوروبا المختصّة في تحسين دقة الضربات على مسافات قريبة وتقديم دروس خصوصية. أما راكيت كلوب فيمتد على مساحة 22000 متر مربّع تحتضن مرافق رياضية، منها ملعبا تنس و11 ملعب بادل تنس وملعبا كروكيت.

ولاستضافة كل الفعاليات الاجتماعية والخاصة بالشركات في كوستا ديل سول، يتميّز المنتجع بأحدث الأنظمة التكنولوجية وأكثرها فعالية ضمن مساحة مخصّصة للفعاليات تفترش أكثر من 2000 متر مربّع وتشمل ثماني قاعات اجتماعات وخمسة ترّاسات ومُدرّجاً رومانياً يتّسع لـ 400 شخص.

إقرأ أيضا

Search form