"دبي للسياحة" تختار شركة "إتش آي أس" شريكاً استراتيجياً للترويج لدبي في السوق الياباني

الأحد 23 ديسمبر 2018
دبي - مينا هيرالد:

وقّعت دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي (دبي للسياحة) في العاصمة اليابانية طوكيو الأسبوع الماضي مذكّرة تفاهم مع شركة "إتش آي أس" المحدودة H.I.S. Co., Ltd. ، وكالة السياحة والسفر اليابانية الرائدة لتعزيز التعاون الاستراتيجي بين الطرفين. والتي تعتبر الأولى من نوعها التي تبرمها الدائرة مع قطاع السياحة والسفر الياباني، وتؤكد على التزامهما بالعمل من أجل زيادة الوعي لدى الزوّار اليابانيين، وفي ذات الوقت الترويج لدبي كوجهة مفضّلة لدى شرائح مختلفة من المجتمع في ذلك السوق المهم تتضمن العائلات والأزواج الجدد وكبار السن.

وقّع مذكرة التفاهم عصام كاظم، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للتسويق السياحي والتجاري، وتاتسويا ناكاموري، رئيس شركة "إتش آي أس" المحدودةH.I.S. Co., Ltd.  في مقر الشركة بطوكيو. وبذلك تدشّن مرحلة جديدة من التعاون ضمن الجهود التسويقية التي تقودها (دبي للسياحة) لتشمل السوق الياباني. حيث تنص المذكرة على تقديم تجارب سياحية مميّزة للزوّار  اليابانيين في دبي من خلال توفير طرق تسويقية سهلة للتعريف بالعروض السياحية المتنوّعة التي تقدّمها الإمارة، بالإضافة إلى توفير معلومات موجّهة لهم عبر تنظيم حملات ترويجية محلية وعروض ترويجية يقدّمها قطاع التجزئة في كبرى المدن اليابانية".

وباعتبارها من وكالات السياحة والسفر  اليابانية الرائدة التي تقدّم مجموعة واسعة من الحلول تشمل باقات العطلات، والإقامة الفندقية، والجولات السياحية الاختيارية، بدأت شركة "إتش آي أس" المحدودة في تعزيز تواجدها وتوسيع استثماراتها في دبي بعد افتتاح أول خط طيران مباشر بين اليابان ودبي. ومنذ ذلك الحين، نفذت الشركة العديد من الخطط الترويجية، سواء تلك التي تنظمها لوحدها أو بالتعاون مع (دبي للسياحة)، والتي تستهدف شرائح مهمّة من الزوّار تشمل الإناث وكبار السن من عشّاق السفر. كما تؤكّد مذكرة التفاهم على التزام الطرفين بالعمل معاً من أجل الترويج لدبي باعتبارها (الوجهة السياحية المفضّلة لشركة إتش آي أس في عام 2019).

وفي تعليقه على توقيع مذكرة  التفاهم، قال عصام كاظم، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للتسويق السياحي والتجاري: "تعتبر شركة ’إتش آي أس‘ شريكاً مهماً بالنسبة لنا، وذلك لأنها تتواجد بقوّة في السوق الياباني، وتمتلك تاريخاً طويلاً وخبرةً واسعةً في قطاع السفر. وسنتعاون معها من أجل الترويج لدبي كوجهة سياحية مفضّلة للزوّار اليابانيين، وذلك في إطار مساعينا المشتركة لاستقطاب المزيد منهم. ولقد شهدنا نمواً متواصلاً في أعداد القادمين إلى دبي من اليابان، ونتطلّع إلى العمل بشكل وثيق مع الشركة للمساهمة في التعريف بدبي ومقوماتها السياحية، وتحفيز مختلف الشرائح المستهدفة لزيارة المدينة، وبالتالي زيادة أعداد الزوّار من هذا السوق المهم."

ومن جهته قال تاتسويا ناكاموري، رئيس شركة "إتش آي أس" المحدودة H.I.S. Co., Ltd. : "تعتبر دبي بالنسبة لنا في شركة ’إتش آي أس‘ الوجهة السياحية الأولى في الشرق الأوسط، وذلك لما تتمتّع به من أمن وأمان واستقرار، وما لديها من تنوّع في مواقع الجذب السياحية المتعدّدة، وكذلك خيارات الإقامة الفندقية المتنوّعة والراقية. وقد شهدنا نمواً منتظماً في معدّلات الطلب على زيارة المدينة من قبل الزوّار اليابانيين، ونتوقّع أن يستمر هذا النمو ضمن الشرائح المستهدفة، والتي تشمل الإناث وكبار السن من عشّاق السفر. ومن خلال الدعم الذي توفّره (دبي للسياحة)، وتعزيز استراتيجية التسويق في السوق الياباني، فإنّنا نأمل في تحفيز المزيد من الزوّار اليابانيين لزيارة دبي".

ولقد أشارت أحدث إحصائية حول أعداد الزوّار للمدينة أنّ دبي شهدت نمواً مستمراً في أعداد الزوّار اليابانيين خلال عام 2018، حيث ارتفع عددهم خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري بنسبة 18 بالمائة إلى 76,900 زائر،  وذلك بالمقارنة مع ذات الفترة من العام الماضي.

إقرأ أيضا