(دبي للسياحة) تؤكد التزامها تجاه الهند خلال مشاركتها في معرض جنوب آسيا للسياحة والسفر 2019

الإثنين 04 فبراير 2019
دبي - مينا هيرالد:

شاركت دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي(دبي للسياحة) في الدورة الــسادسة والعشرين لمعرض جنوب آسيا للسياحة والسفر "SATTE"، والذي أقيم في نويدا الكبرى بداية خلال شهر يناير الماضي ويعد أضخم حدث متخصّص في قطاع السياحة والسفر في منطقة جنوب آسيا. وتأتي مشاركة (دبي للسياحة) في هذا المعرض المهم تأكيداً على التزامها المستمر تجاه هذا السوق الذي يعد أحد أهم أسواقها الرئيسية، وكذلك بداية لمشاركات ترويجية أخرى ستنظم في عدد من الأسواق الرئيسية خلال العام الجاري.

وقدّم المعرض منصّة مثالية لشركاء القطاع الأساسيين في دبي، الذين تبادلوا الآراء والخبرات واطّلعوا على الأفكار المستقبلية لهذا السوق، كما وفّر المعرض للشركاء فرص استكشاف الأعمال المتاحة، وإمكانية تأسيس شراكات وعلاقات عمل جديدة مع الشركات والوكلاء. وفي ظل ارتفاع أعداد الزوار من الهند لدبي، تعتبر هذه المشاركة مؤشراً واضحاً على الأهمية المتنامية للسوق الهندي باعتباره أحد أهم الأسواق الرئيسية المصدرة للزوّار إلى دبي، لاسيما أن الإمارة استقبلت خلال الأشهر الـ 11 الماضية من عام 2018 حوالي 1,8 مليون زائر.

وشارك في جناح (دبي للسياحة) مجموعة من الشركاء الأساسيين لقطاع السياحة، من بينهم مجموعة إعمار للضيافة، ولا بيرل، ووايت ليليز، وفندق أتلانتس النخلة، ودبي باركس آند ريزورتس، ومجموعة جميرا، وفندق ريتز كارلتون بمركز دبي المالي العالمي، وبرج خليفة، وغيرهم. والذين ساهموا بتسليط الضوء على المقومات السياحية والعروض والتجارب التي توفّرها دبي لزوارها، بالإضافة إلى إبراز أحدث المشاريع التي تزخر بها المدينة، ومواقع الجذب الجديدة، والمواقع الثقافية، وبرامج السياحة البحرية، وجدول فعاليات دبي، الذي يضم قائمة من المهرجانات والفعاليات الكبرى التي تقام على مدار العام، ومن بين أبرزها مهرجان دبي للتسوق، ومهرجان دبي للمأكولات، ومفاجآت صيف دبي.

وأتاح المعرض للمشاركين في جناح (دبي للسياحة) فرصة لقاء الشركاء الحاليين وتأسيس علاقات جديدة بهدف تحفيز المزيد من الزوار  على زيارة دبي أو تكرار زيارتها مرة أخرى.

وقال عصام كاظم، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للتسويق السياحي والتجاري: "تعتبر الجهود التسويقية والترويجية التي تقوم بها (دبي للسياحة) في الهند دليلاً على التزامها نحو هذا السوق المهم الذي يعتبر أحد أهم وأكبر أسواقنا الرئيسية، وتأتي مشاركتنا في المعرض تأكيداً على حرصنا لتوثيق العلاقات مع شركائنا، ولمعرفة تطلّعات وأذواق الزوّار من الهند، وكذلك اعتماد برامج استراتيجية تلبّي توجّهاتهم ومتطلّباتهم. كما نقوم دائماً بتطوير وتحسين مقوّماتنا وعروضنا للإرتقاء بتجربة الزوّار. وكذلك نهدف إلى تعزيز جاذبية دبي لدى أكبر شريحة من الزوار عبر مختلف المدن الهندية، وأيضاً تطوير ما تقدّمه دبي لزوّارها من الهند بما يتماشى مع تزايد أعدادهم وإقبالهم  على خوض تجارب سياحية شاملة في المدينة".

وتحظى دبي والهند بعلاقات وطيدة ترسّخها الحملات الترويجية المستمرة التي تنظمها الدائرة على مختلف المستويات وفي العديد من المجالات التي تعنى بقطاع السياحة. ومن بين أبرز تلك الحملات، الفيلم الترويجي الحائز على العديد من الجوائز #كن_ضيفي، والذي يحتفي بالروابط الثقافية بين دبي وشبه القارة الهندية، من بطولة نجم بوليوود شاروخان، والذي يحث الزوار على استكشاف التنوع الثقافي والتراثي في دبي، وزيارة معالمها. كما أطلقت (دبي للسياحة) العديد من الحملات والمبادرات الموسمية الأخرى عبر مختلف القنوات الترويجية، لتحفيز العائلات الهندية لزيارة دبي على مدار العام. وتعتبر هذه المبادرات التسويقية جهوداً أساسية للارتقاء بجاذبية دبي في سوق عالمي يمتاز بالتنافسية الشديدة، وكذلك التمتع بالمرونة الكافية لمواكبة توجهات السوق.

وجاء نمو الزوّار من الهند أيضاً كنتيجة لزيادة الرحلات المباشرة إلى دبي بنسبة 3% خلال العام الماضي، حيث تقدّم سبع شركات طيران أكثر من 550 رحلة أسبوعياً تشمل كبرى المدن الهندية.

إقرأ أيضا