أبوظبي تدعو إلى زيادة العمل لتعزيز جودة التجربة الصحية المرضى

الأحد 23 سبتمبر 2018
أبوظبي - مينا هيرالد:

قامت الإمارات العربية المتحدة باعتماد تحسين تقديم الرعاية الصحية كأحد العناصر الأساسية في رؤيتها لعام 2030. وتهدف الدولة إلى تعزيز صحة الأفراد والمجتمعات في المنطقة من خلال تقديم خدمات صحية شاملة وممتازة في بيئة صحية ومستدامة، وذلك من خلال تنفيذ السياسات والتشريعات والبرامج والشراكات الفعالة على الصعيدين المحلي والدولي.

إن التحوّل والانتقال الرقمي إلى الرعاية الصحية التي تستند إلى القيمة يدفع مقدّمي الرعاية الصحية إلى تغيير أسلوبهم فيما يخصّ التجربة الصحية للمرضى، والتي أصبحت محور الاهتمام في العديد من الأنظمة الصحية في البلاد. ولذلك، فإن القادة المسؤولين عن هذه الوظيفة يعالجون القضايا المتعلقة بنظام متطوّر.

ولتبنّي التحوّل النموذجي من خطة الرعاية الصحية التي تتمحور حول المنظمة إلى خطة تتمحور حول الشخص وتجديد دورة العمليات المرافقة لذلك، قامت دائرة الصحة في أبوظبي - تماشياً مع الرؤية الوطنية للرعاية الصحية - بتطوير إصلاحات إستراتيجية في مجال الرعاية الصحية لتعزيز تقديم تجربة صحية استثنائية للمرضى من خلال تسهيل الوصول الاستباقي إلى الرعاية الصحية المستمرة عالية الجودة بأسعار معقولة وفي الوقت المناسب.

وتحت رعاية وزارة الصحة ووقاية المجتمع في الإمارات العربية المتحدة وبدعم من دائرة الصحة في أبوظبي، سينعقد المؤتمر الدولي للتجربة الصحية للمرضى في الفترة من 12 إلى 14 نوفمبر في فندق باب القصر في أبوظبي.

يهدف المؤتمر الذي يجمع أكثر من 40 خبيراً محلياً ودولياً إلى توفير إمكانية الوصول إلى فرصة تعليمية فريدة من نوعها تحدد طريقة لوضع معايير التميّز والاستراتيجيات الفعالة للتواصل والقيادة في تقديم الرعاية المخصصة.

من جانبها، ذكرت الدكتورة أسماء المناعي - مدير دائرة جودة الرعاية الصحية وعضو اللجنة التنفيذية في دائرة الصحة في أبوظبي: "تماشياً مع رؤية أبوظبي لعام 2030، والتزاماً منا بتقديم خدمات الرعاية الصحية من الدرجة الأولى للمرضى في أبوظبي، فإن بعض المبادرات مثل مؤشر أبوظبي للرعاية الصحية (جودة) تساعد في جعل أبوظبي مركزاً رائداً للسياحة الطبية وتضمن التحسين المستمر للرعاية التي تركّز على المرضى."

وقال مارك ماكغورتي - الرئيس التنفيذي لشركة أمانة هيلث كير المتخصّصة في تقديم العناية الحرجة طويلة الأمد وإعادة التأهيل بعد العناية الحرجة وخدمات الرعاية المنزلية والمؤقتة، والشريك الحصري لإعادة التأهيل والرعاية طويلة الأمد في المؤتمر الدولي للتجربة الصحية للمرضى: "الحياة هي رحلة لنا جميعاً. نعيش في أمانة مع مبدأ بسيط بأن الجميع - بغض النظر عن طريقتهم في الحياة – يستحقون الحصول على فرصة ليعيشوا أفضل حياة ممكنة. إن فلسفتنا المتمثلة في تقديم أعلى مستوى من الرعاية الصحية لكل مريض في المكان والزمان المناسبين، تخلق تجربة تعزّز الشجاعة والثقة، وتمكنّهم من المشاركة بشكل أكبر في العلاج وفي الحياة. والنتيجة هي عالم أفضل للجميع."

وقال مجد أبو زنط - الرئيس التنفيذي للعمليات في المجموعة الشرقية المتحدة للخدمات الطبية (UEMedical) وأحد المتحدثين في المؤتمر: "يسرّنا أن نشارك وندعم المؤتمر الدولي للتجربة الصحية للمرضى في أبوظبي. وهذا يتماشى مع إحدى أولوياتنا الرئيسية في تعزيز التجربة الصحية الشاملة للمرضى عبر نظامنا الصحي بما في ذلك مستشفى دانة الإمارات ومراكز هيلث بلاس ومستشفى مورفيلدز للعيون في أبوظبي، سواءً كان المرضى يتوقعون ولادة طفل أو يخضعون لعمليات التلقيح الصناعي أو يتم فحصهنّ للكشف عن سرطان الثدي أو يقومون بإجراء زراعة للقرنية أو لأي سبب آخر. غالبية المرضى الذين يسعون للحصول على الرعاية الصحية لن يشعروا بالراحة أو القلق، ويمكن للتجربة الإيجابية الصحية للمرضى أن تجسّد هذه الفرصة وتؤثر عليها بشكل إيجابي لتحقيق أفضل النتائج للوضع الذي قد لا يكون إيجابياً من اللحظة التي يقومون فيها بإجراء أول اتصال مع مركز الرعاية الصحية وحتى كافة مراحل الرعاية الصحية المطلوبة للمتابعة وما بعدها. وأنا واثق من أن جميع المتحدثين والحضور سيجتمعون في هذا المؤتمر الفريد بنفس الهدف للتعلم من بعضهم البعض وتبادل المعرفة وإيجاد طرق جديدة لمواصلة تحسين التجربة الصحية لمرضانا".

سيكون هذا الحدث بمثابة منصة لتبادل الخبرات والمعرفة المشتركة بين المتخصّصين في الرعاية الصحية والذين يتعاملون مع التجربة الصحية للمرضى، ومناقشة أفضل الممارسات الدولية والتواصل وبناء العلاقات ونشر المعرفة والمعلومات بين الزملاء في الرعاية الصحية على الصعيدين العالمي والإقليمي.

ويُذكر أن الداعمين المؤكدين للمؤتمر هم وزارة الصحة ووقاية المجتمع في دولة الإمارات العربية المتحدة ودائرة الصحة في أبوظبي ومؤسسة بلانيتري (Planetree) وجمعية الإمارات للأمراض الجينية وجمعية التمريض الإماراتية. أما الجهات الراعية المؤكدة فهي أمانة هيلث كير (Amana Healthcare) والمجموعة الشرقية المتحدة للخدمات الطبية (UEMedical) وشركة جت ويل نتورك (Get Well Network) وشركة فاسكو (FASSCO) وآل دايركشنز (AI Directions).

إقرأ أيضا

Search form