مكتب دبي للتنافسية يستقبل ميرسر العالمية لبحث أوجه التعاون في مجالات سياسات التنافسية وجودة الحياة

الإثنين 15 يوليو 2019
دبي - مينا هيرالد:

استقبل مكتب دبي للتنافسية، في اقتصادية دبي ممثلي شركة ميرسر العالمية لبحث مجالات الشراكة بين الطرفين على هامش تقرير تكلفة المعيشة 2019 الذي أصدرته شركة ميرسر مؤخراً، وتأتي هذه اللقاءات ضمن خطط مكتب دبي للتنافسية الرامية إلى تعزيز العلاقات مع شركات البحوث العالمية والدراسات التنافسية والاقتصادية، والاطلاع على أبرز المستجدات التي تخدم مساعي المكتب في تحفيز المناخ التنافسي وبما يعزز نموها المستدام وتوطيد مكانتها على خارطة الاقتصاد العالمي.

وتقوم شركة ميرسر بدراسة جاذبية المدن من وجهة نظر المستثمر من حيث إتاحة المواهب ومناخ الأعمال وظروف المعيشة، بالإضافة الى مدي استدامة المواهب ومواكبتاها للتكنولوجيا الحديثة، وبذلك تستطيع الشركة من هذا الجانب أن تقدم الدعم للشركات حول اختيار أفضل المدن لتأسيس استثمار جديد، إلى جانب تقديم الدعم للحكومات لطرح سياسات من شأنها تحسين مناخ الأعمال وزيادة جاذبية المدينة. هذا وقد احتلت دبي المركز الـ 21 ضمن المدن الأغلى معيشةً بالنسبة للوافدين فيما تصدرت هونج كونغ وطوكيو وسنغافورة المدن الأغلى عالمياً للوافدين.

وترأس هاني الهاملي مدير مكتب دبي التنافسية، استقبال وفد شركة ميرسر العالمية، وتطرق الطرفان إلى أوجه التعاون، وأبرز التقارير حول مناخ الأعمال، وإتاحة المواهب، وأخيرا تقرير جودة حياة الوافدين الذي احتلت دبي فيه المركز الأول عربياً، ويناقش هذا التقرير جوانب عديدة، أبرزها: العوامل الاقتصادية والاجتماعية والثقافية وجوانب الصحة والتعليم والسكن والبنية التحتية والترفيه.

وتم دعوة شركة ميرسر من قبل مكتب دبي للتنافسية لدراسة مؤشرات سوق العمل، والمواهب المتاحة، وتكلفة وجودة المعيشة، بشكل مفصل والوصول لمقترحات وتوصيات تجعل دبي أكثر جاذبية للوافدين مع رفع مستوى المعيشة لقاطنيها في حدود التكلفة المقبولة، وذلك تماشياً مع الاستراتيجية الوطنية لجودة الحياة 2031 التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، في يونيو من العام الحالي.  

إقرأ أيضا