جمارك دبي تكرم الفائزات بجائزة" الثريا “في دورتها الأولى

الإثنين 22 أبريل 2019
دبي - مينا هيرالد:

كرم أحمد محبوب مصبح مدير جمارك دبي الفائزات في جائزة المرأة الجمركية الرائدة " الثريا 2019" والذي جرى في فندق الملكة إليزابيث 2 بحضور رجاء القرق رئيس مجلس سيدات الأعمال في دبي، وعدد من المدراء التنفيذين ومدراء الإدارات، والقيادات النسائية في المجتمع وأعضاء اللجان النسائية في الجهات الحكومية.

فئات الجائزة

تم إطلاق جائزة الثريا في يناير 2019، واستمرت على مدى ثلاثة أشهر. شهدت استقبال 77 طلب ترشح من موظفات جمارك دبي، تم تقييم منهن 34 مرشحة، وفازت 20 موظفة ضمن 10 فئات مختلفة " فئة المرأة القيادية المتميزة، المرأة الرائدة في المجال الإداري/ المالي، المرأة الرائدة في خدمة المتعاملين، المرأة الرائدة في المجال التقني / الفني/ التخصصي، المرأة الرائدة في المجال الميداني، المرأة الجمركية الجديدة، المرأة المبتكرة، المرأة الرائدة في البحث العلمي، وفئة الجندي المجهول، فئة التكريم الخاص “.

لجنة متخصصة للتقييم

شهدت عملية التقييم لجنة متخصصة ومحايدة من خارج الدائرة وفقاً لمعايير التميز لأفضل الممارسات العالمية، أشرفت على تقييم ملفات المرشحات للجائزة.

وقال  أحمد محبوب مصبح :  حرصت جمارك دبي على تقديم كل أوجه الدعم للمرأة في مجال عملها وتشجيعها على الابتكار والإبداع ، وذلك وفق استراتيجية تمكين ودعم المرأة كونها شريك أساسي في عملية التنمية ، وتنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد أل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" في خلق أجواء عمل إبداعية خارج المألوف،  لاسيما جوائز التميز التي تحفز الموظفين على أداء عملهم بنجاح، وهذا ما حققته "جائزة الثريا" إحدى المبادرات الرائدة لجمارك دبي لدعم  وتطوير أداء الموظفات، وجعلهن متطلعات لأثبات ذاتهن أنهن الأفضل دوما  والتباري في الحصول على الفوز، من خلال بيئة عمل تنافسية تقودهم نحو الارتقاء بمستوياتهن نحو أعلى الآفاق، وهذا بدورة يعود بشكل إيجابي على أداء وانتاجية الدائرة، خاصة أن عدد الموظفات بالدائرة يصل إلى 744 موظفة من أصل 3 ألاف موظف أي أنهن يمثلن ما يزيد نسبة 25 % من الكادر الوظيفي في الدائرة.

مبادرات جمارك دبي لدعم المرأة

 وأكد مصبح: قدمت جمارك دبي العديد من المبادرات التي تدعم دور المرأة في الدائرة منها إنشاء حضانة أبناء الموظفات منذ عام 2009 وذلك دعما للاستقرار الاسري للموظفات، وتكوين اللجنة النسائية في جمارك دبي، وأيضا لجنة معرض واحة السجاد، وهي بقيادة نسائية 100%..

ومن جانبه قال أحمد عبد السلام كاظم مدير أول إدارة الاستراتيجية والتميز المؤسسي حظيت المرأة في دولة الإمارات بالدعم من القيادة الرشيدة واستطاعت أن تثبت جدارتها وقدراتها بتولي المناصب القيادية العليا والتنفيذية بمختلف المجالات والقطاعات الحيوية في الدولة، وعززت بصمتها الواضحة في مسيرة التنمية المستدامة، مشيرا إلى أن  جائزة الثريا تُعد منظومة جديدة في الدائرة لدعم المرأة وانجازاتها، حيث اشتملت فئات الجائزة على جميع التخصصات لتُتيح لكل الموظفات المشاركة، ولكل فئة من الجائزة معايير تفصيلية أبرزها الإنجازات، المبادرات التي حققتها الموظفة في نطاق عملها الحالي بما يفوق الأهداف الوظيفية للموظفة، وأثر الإنجازات على مؤشرات الأداء، ونتائج هذه المبادرات والإنجازات، وعدد الفرق التطوعية والإنجازات التطوعية التي شاركت بها الموظفة.

وأشار إلى أن قسم التميز المؤسسي بالدائرة قام بالإشراف على جميع مراحل جائزة الثريا بدءاً من تحضير المعايير والفئات الرئيسية، وتجهيز المرشحات وتنفيذ الحملات التوعية للجائزة وإدارة عملية التقييم التي أدت إلى نجاح الدورة الأولى من الجائزة، حيث ستشهد الدورة الثانية حُلة جديدة في عام 2020.

ومن جانبها قالت مريم الشامسي رئيس اللجنة النسائية في جمارك دبي، الجائزة خلقت بيئة عمل متكاملة لموظفات الدائرة، وأتاحت لهن الفرصة في تحقيق التميز والخروج بأفضل المبادرات لتمييزهن وهذا ليس بجديد على الدائرة في دعم قدرات المرأة العاملة حيث عمدت الدائرة دوما إلى تنفيذ ودعم كل ما يحقق الرفاهية للمرأة.

أخبار مرتبطة