بيت.كوم : 1000 شاغر فقط في المستويات التنفيذية والإدارية العليا مقابل مليون باحث عن عمل

الإثنين 05 نوفمبر 2018
دبي - مينا هيرالد:

أشار بيت.كوم إلى أنه تم الإعلان عن أكثر من 1,100 وظيفة في المناصب الإدارية العليا (مثل رئيس تنفيذي، ورئيس القسم المالي، ورئيس قسم التسويق) والمناصب التنفيذية (مثل مدير عام ونائب مدير) منذ بداية عام 2018، كما تم البحث عن العديد من المناصب المماثلة عبر أداة البحث عن السير الذاتية. ومن المثير للانتباه أن 50% من القوى العاملة التي تستخدم شبكة الإنترنت مسجّلة على بيت.كوم، ما يمكّن العديد من الشركات من توظيف الكفاءات في المناصب الإدارية العليا عبر الإنترنت.

لا شك بأن عملية توظيف الكفاءات في المناصب الإدارية العليا مهمة صعبة، فهي تتطلب بذل جهد كبير أثناء عملية البحث. ولكن الاستخدام المتزايد لأدوات التوظيف الإلكترونية لإيجاد أفضل الكفاءات في المستويات الإدارية يوفر على الشركات الكثير من الوقت والجهد. إذ يوجد حاليًا على بيت.كوم حوالي 5 مليون باحث عن عمل يمتلكون أكثر من 10 سنوات من الخبرة. كما يوجد حوالي مليون شخص مسماهم الوظيفي "مدير إداري" أو "رئيس"، وحوالي 170,000 "تنفيذي أول"، في حين ما يقارب 60,000 يعملون في مناصب إدارية عليا.

ومن المثير للانتباه، تستخدم أكثر من 40,000 شركة بيت.كوم لتوظيف الكفاءات، حيث تبحث العديد منها عن مرشحين في المناصب التنفيذية والإدارية العليا عبر الإعلان عن وظائفها الشاغرة أو البحث ضمن قاعدة بيانات السير الذاتية والتواصل مباشرة مع المرشحين، أو عبر استخدام Source2Hire، حيث يقوم خبراء توظيف بتزويدك بمجموعة من المرشحين المؤهلين والمهتمين بالعمل لديك والذين يمكنهم الانضمام فورًا الى شركتك.

وفي هذا السياق، قال عمر طهبوب، مدير عام في بيت.كوم: "إن أدوات التوظيف الإلكترونية الفعّالة وذات التكلفة المنخفضة تساعد الشركات والمنظمات والمؤسسات الحكومية على إيجاد أفضل الكفاءات في المناصب التنفيذية والإدارية العليا. واستخدام نصف القوى العاملة المتواجدة على الإنترنت لبيت.كوم يجعله من أكبر المواقع في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا."

يقدم بيت.كوم حاليًا صفحة وظائف مخصصة للمهنيين في المناصب التنفيذية والإدارية العليا، وميّزة تقدم اقتراحات بالوظائف التي تناسبهم، ونشرة نصف شهرية تشمل أحدث الشواغر الإدارية العليا المُعلنة في المنطقة، بالإضافة إلى آخر الأخبار والدراسات في السوق، وأحدث التقنيات التي تساعد المهنيين والباحثين عن عمل ذوي الخبرة.

أخبار مرتبطة