المنطقة الحرة لمطار الشارقة الدولي تدعو مجالس الأعمال للاستفادة من خدماتها المتنوعة

السبت 11 مايو 2019
الشارقة - مينا هيرالد:

نظمت هيئة المنطقة الحرة لمطار الشارقة الدولي مؤخراً اجتماعاً مع مجالس الأعمال العاملة في الدولة بحضور أكثر من 100 من رؤساء وأعضاء هذه المجالس المهتمة بتأسيس أعمال ونشاطات لها في المنطقة الحرة لمطار الشارقة الدولي، فضلاً عن نخبة من رجال الأعمال والمستثمرين الأجانب.

وحضر اللقاء عدد من المسؤولين في المنطقة الحرة لمطار الشارقة الدولي، في حين لفت حضور بارز من قبل مجالس الأعمال أبرزهم ماريان كاريلا، رئيس مجلس الأعمال الفلبيني، وإقبال داوود، رئيس مجلس الأعمال الباكستاني.

واستعرضت هيئة المنطقة الحرة لمطار الشارقة أمام الحاضرين الخدمات المتنوعة التي توفرها لشريحة واسعة من المستثمرين في قطاعات مختلفة كالتجارة والنقل اللوجيستي والصناعة، وذلك ضمن جهود استقطاب المستثمرين، حيث تناولت المنطقة الحرة المزايا المتاحة أمام الاستثمارات الأجنبية لتعزيز تنافسيتها في الأسواق، وتحسين فرصها في النمو والتوسع.  

ودعت الهيئة أعضاء مجالس الأعمال والمستثمرين المشاركين في اللقاء إلى الاستفادة من المزايا العديدة التنافسية التي توفرها المنطقة الحرة للشركات العاملة فيها وخصوصاً في القطاعات التجارية والصناعية والخدمية، وتوفير تجهيزات وتقنيات حديثة ومتطورة، وموقع متميز واستراتيجي، إلى جانب بنية تحتية من الطراز الأول، تشمل شبكة الطرقات والمواصلات والاتصالات والخدمات اللوجستية بمختلف أنواعها، بالإضافة الى تسهيلات جمركية في تنقل البضائع، ومرافق حديثة تشمل مكاتب تنفيذية مجهزة ومكيفة، ومستودعات بأحجام مختلفة مع مكاتب ملحقة، وأراض للإيجار تتلاءم مع متطلبات المستثمرين.

وأكد سعادة سعود سالم المزروعي مدير المنطقة الحرة لمطار الشارقة الدولي، ومدير هيئة المنطقة الحرة بالحمرية:" على ان المنطقة الحرة لمطار الشارقة الدولي توفر مجموعة من المميزات والحوافز التي تعتبر مطلباً أساسياً لكل المستثمرين ورجال الأعمال على اختلاف استثماراتهم، إضافة إلى انخفاض تكاليف التشغيل وفعالية إدارة الأعمال وسهولتها في المنطقة وتسهيلات أخرى عديدة، مما يمنح المستثمرين ميزات تنافسية طويلة الأمد حيث باتت المنطقة مدينة داخل مدينة، موفرة كافة الخدمات الأساسية والثانوية، مع توفير تسهيلات إضافية لكل من يرغب باتخاذ المنطقة الحرة لمطار الشارقة الدولي مركزاً لنشاطاته وعملياته التشغيلية في المنطقة ومنها إلى الأسواق العالمية الأخرى."   

وشملت الحوافز والمزايا الأخرى للمستثمرين في المنطقة الملكية الكاملة للأعمال بنسبة 100%، وإعادة رأس المال والأرباح بنسبة 100%، وإعفاء من ضرائب الدخل على الشركات والأفراد بنسبة 100%، وإعفاء من الضرائب على الصادرات والواردات بنسبة 100%، وخدمات على مدار الساعة كامل أيام الأسبوع وطيلة العام، وكافة التراخيص يتم إصدارها خلال يوم واحد، وخط ساخن يضمن توفير اليد العاملة والتجهيزات بشكل فوري، وإنجاز عمليات الشحن والتخليص الجمركي بشكل فوري، وخدمات الأمن والطوارئ متوفرة على مدار الساعة، وتوفر مساكن العمال ضمن المنطقة الحرة.

وتتواجد في المنطقة الحرة لمطار الشارقة الدولي منطقة لتخزين الحاويات ومستودعات للتخزين يوفر قاعدة ملائمة للتصنيع والتجميع والتعبئة والتغليف والاستيراد وإعادة التصدير، بجانب العديد من الخدمات الرئيسية في المنطقة كالتدريب والخدمات القانونية وخدمات البريد السريع ومكتب للتخليص الجمركي، وغيرها من المسائل الحياتية الهامة لتطور الأعمال كالبنوك والمطاعم والعيادات الطبية ووسائل النقل العام إلى المدينة الأمر الذي يرسخ من مكانة المنطقة كوجهة مثالية للأعمال.

وأشاد الحاضرون من ممثلي الشركات المتعددة الجنسيات التي تتمثل في مجالس الأعمال والمستثمرين المشاركين باللقاء بمستوى الخدمات المتاحة للمستثمرين في المنطقة الحرة لمطار الشارقة الدولي، واصفين إياها بالعالية الجودة، والمتناغمة مع احتياجاتهم الاستثمارية، مبدين رغبتهم بالاستفادة من هذه الخدمات وفق أهدافهم المؤسسية.

إقرأ أيضا

Search form