المنتدى الاقتصادي العالمي يختار سارة الأميري لمجلس القيادات العالمية الشابة

الأربعاء 13 مارس 2019
سارة بنت يوسف الأميري وزيرة الدولة للعلوم المتقدمة
دبي - مينا هيرالد:

اختار المنتدى الاقتصادي العالمي معالي سارة بنت يوسف الأميري وزيرة الدولة للعلوم المتقدمة لعضوية مجلس القيادات العالمية الشابة للعام 2019، الذي يضم أعضاء من الشباب الأكثر تميزاً في مجالات العمل الحكومي وقطاعات الأعمال والتكنولوجيا والمجتمع، الذين سيعملون معاً على رسم ملامح مستقبل أفضل للعالم.

وتم اختيار سارة الأميري لعضوية مجتمع القيادات العالمية الشابة، بناء على خبراتها العملية المتميزة، وما حققته من إنجازات بارزة على الصعيد المهني، والتزامها بخدمة المجتمع على المستويين الوطني والعالمي، وسعيها الدؤوب للمشاركة في صناعة المستقبل.

وأكدت وزيرة الدولة للعلوم المتقدمة أن اختيارها لعضوية مجتمع القيادات العالمية الشابة يشكل نتاجاً لتوجهات دولة الإمارات، وريادتها العالمية في مجالات استشراف وصناعة المستقبل، وتطوير البيئة الحاضنة للعلوم والتكنولوجيا المتقدمة، ويعكس الأثر الإيجابي للدولة عالمياً.

وقالت الأميري إنها ستعمل من خلال مجتمع القيادات العالمية الشابة على تعزيز صورة دولة الإمارات والتعريف بتوجهاتها ورؤاها المستقبلية، وستشارك بشكل فاعل في جهود تشكيل ملامح مستقبل أفضل للإنسانية.

يذكر أن سارة الأميري انضمت إلى حكومة دولة الإمارات كوزيرة دولة مسؤولة عن ملف العلوم المتقدمة في أعقاب التشكيل الوزاري في أكتوبر2017، وتشغل منصب رئيس مجلس علماء الإمارات، ونائب مدير وقائد الفريق العلمي لمشروع الإمارات لاستكشاف المريخ "مسبار الأمل" في مركز محمد بن راشد للفضاء، وقد بدأت مسيرتها كمهندسة في مشروعي القمرين الصناعيين "دبي سات-1" و"دبي سات-2"، وعملت مديرا لإدارة البحث والتطوير في مركز محمد بن راشد للفضاء.

وتحمل معاليها شهادتي البكالوريوس والماجستير في هندسة الحاسوب من الجامعة الأميركية في الشارقة.

وكان البروفيسور كلاوس شواب المؤسس والرئيس التنفيذي للمنتدى الاقتصادي العالمي أعلن عام 2004 تأسيس مجتمع القيادات العالمية الشابة، الذي انطلق فعلياً عام 2005، ومنذ ذلك الحين يتم سنوياً اختيار أسماء جديدة لعضوية المجتمع الذي يضم المئات من الأعضاء حول العالم.

إقرأ أيضا