"التميمي ومشاركوه" تعزز حضورها الإقليمي بترقية ثمانية محامين إلى شركاء

الإثنين 01 يوليو 2019
دبي - مينا هيرالد:

أعلنت شركة "التميمي ومشاركوه" (التميمي)، أكبر شركة محاماة في منطقة الشرق الأوسط، عن ترقية ثمانية محامين لينضموا إلى قائمة شركائها الجدد، ويرتفع بذلك عددهم الإجمالي إلى 76 شريكاً.

وسينضم كل من: الدكتور أحمد بصراوي (التقاضي، جدة)، وعلي بشروخ (هيكلة الشركات، الشارقة)، وأحمد غُنيم (التقاضي، أبوظبي)، وأليكس غازي (الشركات التجارية، أبوظبي)، ومارك براون (التمويل والخدمات المصرفية، دبي)، وروي جورجيادس (التقاضي، فرع الشركة في قطر، مع المحامي محمد المرّي للمحاماة والاستشارات القانونية)، وستيف بينبريدج (الشركات التجارية، دبي)، وطيبة الصفار (التقاضي، دبي)، إلى قائمة الشركاء الجدد في الأول من يوليو 2019.

الدكتور أحمد بصراوي، التقاضي، جدة: يتمتع الدكتور أحمد البصراوي بخبرة تزيد عن 16 عاماً في المجال القانوني، وقد شارك في صياغة قوانين وإعادة هيكلة وخصخصة مشاريع عدة في المملكة العربية السعودية. كما يمتلك خبرة واسعة تجلت في تأسيس شركات عدة سعودية وخليجية وعالمية (عبر الهيئة العامة للاستثمار في السعودية)، فضلاً عن صياغة عقود تجارية ومذكرات استشارية، وتقديم المشورة القانونية لعملائه عبر مجموعة واسعة من المسائل العقارية والتجارية من إتمام الإجراءات القانونية إلى تنفيذ المشاريع. كما عمل الدكتور البصراوي كمحاضر في مجال التقاضي والقانون التجاري في جامعة جدة.

علي بشروخ، هيكلة الشركات، الشارقة: انضم علي بشروخ إلى الشركة عام 2007، حيث يتولى حالياً قيادة فريق هيكلة الشركات في الإمارات الشمالية من دولة الإمارات. وقد مارس بشروخ العمل ونشر المقالات في مجالات مختلفة مثل: قانون الشركات، وتكنولوجيا المعلومات، والبيئة، والرعاية الصحية، والطاقة، والتعاقد، والموارد الطبيعية مع التركيز على صياغة وتسوية العقود وغيرها من الوثائق القانونية، وتقديم المشورة في قضايا هيكلة الشركات. وهو متخصص في تقديم المشورة بشأن القضايا التنظيمية التي تحكم الاتفاقيات التجارية وهيكلة المشاريع التي تشمل هيئات من القطاع العام. قبل انضمامه إلى الشركة، مارس بشروخ مهنة المحاماة في لبنان كمحامي بالاستئناف في مكتب البروفيسور المعروف المحامي إدوارد عيد، كما تولى منصب مدير المشروع البحثي المدعوم حكومياً لدى جامعة الملكة (بلفاست) في المملكة المتحدة لإنشاء مدونة TitaniQ Corpus. وقد ألقى بشروخ محاضرات في القانون وتكنولوجيا المعلومات في جامعات عدة في المملكة المتحدة ولبنان.

أحمد غُنيم، التقاضي، أبوظبي: يمتلك غُنيم ثروة معرفية كبيرة، فضلاً عن سجله الحافل بتقديم الخدمات القانونية المتكاملة لعملاء محليين ومتعددي الجنسيات. وخلال السنوات العشر الأخيرة تولى غُنيم فض منازعات مدنية وتجارية وأخرى متعلقة بالبناء عبر التقاضي والتحكيم. كما نجح غُنيم في التعامل مع منازعات عدة متعلقة بالبناء، والتي تضمنت مرافعات بشأن موقف قوانين دولة الإمارات من التأجيل المتزامن، والمقاولين الفرعيين المرشحين، وحق الموظفين في طلب تعويضات عن الأضرار.

أليكس غازي، الشركات التجارية، أبوظبي: أليكس غازي هو شريك مختص في الشركات التجارية في "التميمي" ومديراً لمكتبها في أبوظبي. وقد شغل قبيل انضمامه للشركة منصب أمين سر مجلس الإدارة والمستشار العام للمجموعة في مجموعة "أرابتك القابضة ش.م.ع" التي تتخذ من أبوظبي مقراً لها. وانخرط غازي خلال مسيرته المهنية - التي أمضى معظمها كمحامٍ للشركات والأعمال التجارية - في صفقات دولية عدة. كما تولى قيادة عدة فرق وأقسام معنية بالشؤون القانونية في مختلف القطاعات بدءاً من التطوير العقاري، والسيارات، ووصولاً إلى البناء. وعمل غازي ضمن فرعي شركة "كليفورد تشانس" في باريس ودبي، قبل انتقاله إلى "ماريوت إنترناشيونال" في دبي ثم لندن، حيث ترأس قسم الشؤون القانونية في أوروبا والشرق الأوسط. تسلم لاحقاً منصب رئيس الشؤون القانونية في مجموعة "عبد اللطيف جميل" في جدة، لينضم لاحقاً إلى "أرابتك" عام 2013 بصفة رئيس الشؤون القانونية في "أرابتك للإنشاءات".

مارك براون، التمويل والخدمات المصرفية، دبي: مارك براون هو شريك "التميمي" في مجال التمويل والخدمات المصرفية، وهو يحظى بخبرة متميزة في تقديم المشورة القانونية للمؤسسات المالية بما يخص معاملات الإقراض، وتطوير المنتجات، والإعسار المالي، والتعديلات القانونية. كما تشمل خبرة براون مساعدة المقترضين من الشركات من مختلف القطاعات، وتعاملات أسواق رأس المال المقترض، وتقديم المشورة حول المشاريع في دولة الإمارات.

روي جورجيادس، التقاضي، قطر: روي جورجيادس هو شريك تقاضي في مكتب شركة "التميمي" في قطر مع المحامي محمد المرّي للمحاماة والاستشارات القانونية. يمتلك جورجيادس خبرة واسعة في التعامل مع منازعات الشركات أمام محاكم قطر، ويتمتع بسجل حافل في تقديم المشورة إلى العملاء المحليين والدوليين في مختلف أنواع المنازعات عبر مجالات التمويل والخدمات المصرفية، والتوظيف، والتطوير العقاري، والبناء والبنى التحتية، والملكية الفكرية، ومنازعات الوكالة التجارية في قطر. كما تنطوي خبرته على تقديم الآراء القانونية، فضلاً عن توفير المشورة إلى العملاء في مختلف أنواع المرافعات القضائية والقانون المدني. وقبل انضمامه إلى "التميمي" عام 2012، عمل جورجيادس كمستشار قانوني للمصرف المركزي في سوريا، ومساعد في شركة "سركيس للمحاماة" في دمشق. كما حلّ جورجيادس ضمن قائمة مؤسسة " "Legal 500عام 2017 لتميزه في حل المنازعات في قطر، وهو عضو رئيسي في فريق التقاضي في المكتب والحاصل على تصنيف مستوى أول من " "Legal 500.

ستيف بينبريدج، الشركات التجارية، دبي: اكتسب بينبريدج خبرته الواسعة من خلال تعامله مع عدد كبير من الصفقات في قطاع الرياضة تتراوح بين مسائل الحوكمة، إلى اتفاقيات التعاقد مع الرياضيين، واستراتيجيات التسويق المضادة للاحتيال، وعقود اللاعبين، والبث الإذاعي، واتفاقيات التراخيص والتسويق السلعي، والقضايا التأديبية، ومختلف ترتيبات إدارة الأماكن الرياضية. كما اكتسب بينبريدج خبرة كبيرة في مجال المحاماة في كل من أمريكا الشمالية ومنطقة الشرق الأقصى قبل انتقاله إلى منطقة الشرق الأوسط. وعمل بينبريدج لعدة سنوات مع واحدة من أكبر شركات المحاماة في طوكيو كوكيل للعملاء فيما يخص حقوق البث وعقود الرعاية المتعلقة ببطولات كأس العالم لكرة القدم، والـ "X-Games"، وجولة رابطة محترفي الجولف، وتراخيص ألعاب الفيديو، واتفاقيات حقوق تسمية الملاعب. وهو عضو الهيئة القضائية لبطولة العالم لألعاب القوى، ومحاضر ومستشار للعديد من برامج دراسات الماجستير في قوانين الرياضة. عمل بينبريدج سابقاً مستشاراً عاماً في حلبة مرسى ياس، حيث تولى المسائل القانونية الخاصة بحلبة الفورمولا 1، وأشرف على جميع العقود من حقوق الفورمولا 1 إلى عقود الرعاية والبث الإذاعي وحقوق المكان، فضلاً عن إدارة الدعاوى القضائية والإشراف على مسائل العاملين المعارين، بالإضافة إلى تقديم استشارات للرئيس التنفيذي والمجلس الإداري في قضايا المخاطر والاستراتيجية.

طيبة الصفار، التقاضي، دبي: الصفار هي أحد الأعضاء الرئيسيين في فريق التقاضي لدى الشركة. تتمتع طيبة بأكثر من عشر سنوات من الخبرة القانونية والتعامل مع القضايا المدنية، والتجارية، والجنائية. وهي عضو نشط في مختلف جوانب التقاضي، وتملك كفاءة عالية في العديد من المجالات القانونية بما في ذلك القضايا الجنائية والمدنية والتجارية وقضايا العمل، والمسائل التنفيذية، وقضايا الملكية، وقضايا لجنة الإيجارات، والمسائل المتعلقة بالملكية الفكرية، والوساطة، واتفاقيات التسوية وغيرها. وتقوم الصفار بتدريب خريجي القانون الإماراتيين الجدد لمنحهم الخبرة العملية في المجال.

وفي تعليقه على هذه الترقيات، قال حسام حوراني، الشريك الإداري لشركة "التميمي ومشاركوه": "تعزز ترقيتنا لهؤلاء المحامين الموهوبين مكانتنا كشركة قانونية بارزة في الشرق الأوسط، وتساعدنا على مواكبة متطلبات العملاء المتغيرة بسرعة والمتأثرة بحركة التطور والتحول الاقتصادي غير المسبوقة في منطقتنا. وبالنيابة عن الشريك الرئيسي عصام التميمي، وبقية الشركاء، أتقدم ببالغ التهاني لشركائنا الجدد على تحقيقهم هذا الإنجاز الوظيفي الرائع".

واختتم حوراني: "تحتفي شركتنا هذا العام بالذكرى السنوية الثلاثين لتأسيسها، ونحن فخورون بما قدمناه طوال تلك السنوات والإنجازات العديدة التي حققناها ومساهمتنا في دعم وتطوير القطاع القانوني في المنطقة. ونتطلع لمواصلة مساعينا الريادية الرامية لتطوير أطر عمل وأنظمة قانونية قوية تدعم تطور منطقة الشرق الأوسط ومختلف اقتصاداتها".

إقرأ أيضا

Search form