"اقتصادية دبي" و "نون" يدعمان أصحاب رخصة تاجر في مجال التجارة الإلكترونية

السبت 13 أبريل 2019
دبي - مينا هيرالد:

أعلن قطاع التسجيل والترخيص التجاري في دائرة التنمية الاقتصادية بدبي بالتنسيق مع شركة "نون"، السوق الرقمية المحلية الرائدة في منطقة الشرق الأوسط، أن أصحاب رخصة تاجر قد بدأوا عرض وتسويق منتجاتهم المتنوعة على موقع "نون" ضمن المشاريع المحلية. وتأتي هذه المبادرة في إطار اتفاقية التعاون المشتركة بين اقتصادية دبي وشركة "نون" لتعزيز ممارسة الشركات التي تتخذ من إمارة دبي مقراً لها في مجال التجارة الإلكترونية، وخلق فرص تنموية جديدة لأصحاب المشاريع من رخصة تاجر.

جاء ذلك عقب ورش عمل تحضيرية لأصحاب رخصة تاجر حول خدمات "نون" وكيفية عرض المنتجات في موقعها. وتعد رخصة تاجر المبادرة الأولى من نوعها على مستوى الشرق الأوسط التي تعنى بترخيص المشاريع التجارية التي تدار عبر مواقع التواصل الاجتماعي من قبل مواطني الدولة ومواطني دول مجلس التعاون الخليجي القاطنين في إمارة دبي.

ونصت الاتفاقية على أن تتعاون الجهتين بالشراكة مع الجهات الرسمية الأخرى في مجال تحديث وتطوير قوانين وتشريعات التجارة الإلكترونية، وغيرها من القوانين ذات العلاقة وبالتالي تطوير فعال للخدمات المقدمة للعملاء بهدف رفع مستوى سعادة المتعاملين والمجتمع، وتسهيل مزاولة الأعمال في دبي باستخدام أحدث وسائل التكنولوجيا المتبعة عالمياً لمنح المتسوقين أفضل تجربة في عالم التجارة الإلكترونية.  

وقام فريق عمل رخصة تاجر باختيار المشاريع المتميزة من أصحاب رخصة تاجر من مختلف القطاعات لعرض منتجاتهم في موقع "نون" ضمن المشاريع المحلية، حيث تقدم "نون" تجربة تسوق فريدة سواء عبر موقعها الإلكتروني أو من خلال تطبيقها المخصص للأجهزة المتحركة بنظامي iOS وAndroid.

وأكد عمر المهيري، مدير إدارة التطوير والمتابعة في قطاع التسجيل والترخيص التجاري، على أن تبادل المعرفة والخبرات مع شركة "نون" سيعمل على رفع عجلة التقدم في مجال التجارة الإلكترونية، وتسريع تنفيذ وتشغيل المشاريع المستهدفة، ودعم عجلة الابتكار والتطور الإلكتروني والتكنولوجي في مجتمع الأعمال.

وقال المهيري: "يأتي التعاون مع شركة نون تجسيداً لرؤية واستراتيجية اقتصادية دبي التي تتمحور حول تسهيل الحركة التجارية في إمارة دبي، والإجراءات والخدمات المقدمة للعملاء، بحيث يساهم ذلك في تعزيز تنافسية الأعمال واستدامتها بشكل فعال، فضلاً عن خدمة المصلحة العامة والمجتمع التجاري في إمارة دبي، الأمر الذي يؤكد على مكانة وسمعة دبي كوجهة مثالية للمال والأعمال".

ومن جانبه، أكد يوسف المحرزي، مدير العلاقات الحكومية في منصة نون: "أن التعاون مع اقتصادية دبي هو ترجمة لرؤية القيادة الرشيدة في دولة الإمارات العربية المتحدة على أهمية تظافر الجهود بين مختلف القطاعات في الدولة لدعم الاقتصاد الوطني وللارتقاء بالخدمات المقدمة لقطاع الأعمال، وتنفيذا لتوجيهات سعادة محمد العبار مؤسس نون بضرورة خدمة أبناء الوطن والعمل على دعم نمو مشاريع الشباب الصغيرة والمتوسطة، كما أنه امتداد لسياسة الشركة الوطنية الرائدة في مجال التجارة الإلكترونية والتي تعمل منذ تأسيسها على تعزيز الشراكات الاستراتيجية مع الجهات الحكومية المعنية بدعم قطاع الأعمال".

وتسعى اقتصادية دبي إلى تكثيف الجهود لتسهيل مزاولة الأعمال لخدمة المتعاملين بشكل سلس وميسر من خلال رفع مستوى الجودة في العمل، والتنسيق المشترك مع الشركاء من الجهات الحكومية والخاصة. وتحرص من خلال الشراكة مع نون إلى دعم وتعزيز التجارة الإلكترونية وتطوير الخدمات التي من شأنها الارتقاء بمجتمع الأعمال إلى أعلى المستويات عالميا، والعمل على إطلاق مشاريع ومبادرات مشتركة تخدم مصلحة الإمارة وتعزز ممارسة الشركات.

وشهدت "نون" العام الماضي نمواً سريعاً محققةً العديد من الإنجازات المهمة، وقد تعاونت مع مجموعة واسعة من الشركات الصغيرة والمتوسطة والموردين والتجار والمشاريع الناشئة لمساعدتهم على زيادة حصتهم في سوق التجارة الإلكترونية بالمنطقة. ويمكن للشركات المحلية من جميع أنحاء المنطقة استخدام "نون" (noon.com) لتكون منصتهم الرقمية ومزودهم المعتمد للخدمات اللوجستية بهدف الوصول إلى مزيد من العملاء في ضوء النمو والمكاسب التي تحققها التجارة الرقمية.

إقرأ أيضا