إليكم كل ما يجب معرفته حول وزارة اللامستحيل في الإمارات

الثلاثاء 18 يونيو 2019
محمد بن راشد وحمدان بن محمد وسيف بن زايد ونهيان بن مبارك خلال إطلاق وزارة اللامستحيل في أبريل 2019
دبي - مينا هيرالد:

تهدف وزارة اللامستحيل في الإمارات إلى تأسيس منصة للتغيير الجذري في منظومة العمل الحكومي، وتطوير حلول للتحديات الصعبة عبر تبني نماذج عمل جديدة ومبتكرة، وآلية فكر تدعم ثقافة المخاطر المدروسة، بما يحسن حياة المجتمع، ويقدم للعالم نموذجاً جديداً للجيل القادم من الممارسات الحكومية بحسب البوابة الرسمية لحكومة دولة الإمارات العربية المتحدة  www.government.ae.

وكانت حكومة دولة الإمارات قد أطلقت وزارة اللامستحيل في أبريل 2019، ، والتي تمثل الجيل القادم من الممارسات الحكومية وتتضمن مهامها تطوير حلول استباقية وجذرية لمواضيع معينة ضمن فترة زمنية محددة، وتضم فرق عمل بمهام مشتركة من مختلف الجهات الحكومية الاتحادية والمحلية والقطاع الخاص والأفراد، ويتم تغيير تشكيلاتها حسب الملفات المطروحة على أجندة العمل.

وهذه الوزارة الجديدة افتراضية، ومن دون وزير، ويتكون طاقمها من أعضاء مجلس الوزراء في دولة الإمارات.

وتُناط هذه الوزارة بعدد من الملفات الوطنية وتشمل في مرحلتها الأولى:

  • إدارة الخدمات الاستباقية: وتهدف إلى توفير خدمات قبل الطلب في مجالات العمل الحكومي المختلفة وكافة فئات المتعاملين.
  • إدارة المكافآت السلوكية: وتهدف إلى تحفيز السلوك الجيد والإيجابي لدى أفراد المجتمع من خلال نظام مكافآت يتم منحها للملتزمين بالسلوكيات المجتمعية الإيجابية على شكل نقاط يستفيد منها الأفراد في دفع رسوم الخدمات الحكومية المختلفة
  • إدارة اكتشاف المهارات: وتهدف إلى تهيئة بيئة حاضنة وممكنة لمهارات المواطنين، وتنميتها وتوظيفها في دعم مسيرة التنمية وصناعة المستقبل، وتطوير آلية لاستكشاف المهارات المحلية من مختلف الأعمار والفئات
  • إدارة منصة المشتريات الحكومية: وتهدف إلى تطوير منظومة عمليات المشتريات الحكومية، وتوجيهها لدعم رواد الأعمال المواطنين من أصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة، بالاستفادة من ابتكارات التجارة الإلكترونية.

إقرأ أيضا