أبوظبي للجودة يوقع اتفاقية تعاون مع مجموعة بريد الإمارات

السبت 17 يونيو 2017
سلطان عبدالرحمن المدفع، المدير التنفيذي لشؤون العمليات البريدية بمجموعة بريد الإمارات

أبوظبي - مينا هيرال: وقع مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة، الجهة المعنية بتطوير البنية التحتية للجودة في أبوظبي، اتفاقية تعاون مع مجموعة بريد الإمارات بشأن تنفيذ عمليات التحقق من أدوات القياس القانونية المستخدمة في العمليات التجارية لدى المجموعة في إمارة ابوظبي.
ووقع الاتفاقية عن المجلس سعادة الدكتور هلال حميد الكعبي، الأمين العام لمجلس أبوظبي للجودة والمطابقة بالإنابة، وعن مجموعة بريد الإمارات سعادة عبدالله محمد الأشرم، الرئيس التنفيذي بالوكالة للمجموعة.
وتنص الاتفاقية على تبادل الخبرات والمعلومات بين الطرفين، بما يخص الإرساليات ذات العلاقة بالمنتجات الخاضعة للرقابة وأدوات القياس القانونية كالموازين التجارية، وأجهزة قياس ضغط الدم، وموازين الحرارة الطبية والعبوات المعبأة مسبقاً وذلك للتعرف على المخاطر المحتملة وضبط المنتجات حال وجود أية مخاوف تتصل بالسلامة.
وبموجب الاتفاقية، سيقوم مفتشو المجلس بأخذ عينات من الطرود البريدية للمنتجات الخاضعة للرقابة لفحصها والتأكد من مطابقتها لاشتراطات الجودة والسلامة وذلك قبل دخولها للدولة.
وبهذه المناسبة، قال سلطان عبدالرحمن المدفع، المدير التنفيذي لشؤون العمليات البريدية بمجموعة بريد الإمارات: إن توقيع هذه الاتفاقية مع مجلس أبوظبي للجودة يجسد حرص مجموعة بريد الإمارات على تعزيز قيمها الجوهرية المتمثلة في إسعاد المتعاملين، ويأتي ضمن سعي مجموعة بريد الإمارات نحو توفير بيئة داعمة لإرساء قيم الشفافية والأمانة وتقديم خدمات ذات جودة عالية للمتعاملين.
وأفاد المدفع بأن الاتفاقية ستعمل على تعزيز آليات التعاون المشترك بين المجموعة والمجلس من حيث تبادل الخبرات والمعلومات بما يخص الارساليات ذات العلاقة بالمنتجات الخاضعة للرقابة وأدوات القياس القانونية والعبوات المعبأة مسبقاً وذلك للتعرف على المخاطر المحتملة وضبط المنتجات حال وجود أية مخاوف تتصل بمقتضيات السلامة وتنظيم العمل المشترك بما يسهم في تقوية العلاقات وتأسيس شراكة دائمة ومتطورة تعود بالمنفعة المتبادلة وتعزز فرص الحفاظ على جودة ما تقدمه المجموعة لعملائها في المنطقة البريدية الأولى في أبوظبي من خدمات.

ومن جانبه، قال سلطان المهيري، مدير إدارة خدمات المعلومات والمشاركة في مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة: إن توقيع الاتفاقية مع مجموعة بريد الإمارات يأتي ضمن مساعي مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة لتوطيد التعاون المشترك مع كافة الشركاء الفاعلين وتفعيل الإجراءات الرقابية على البضائع والمنتجات الخاضعة للرقابة نظرا لما لها من أثر مباشر على سلامة المنتجات المتداولة في الأسواق وعلى الاقتصاد بوجه عام.
وأضاف المهيري أن الاتفاقية ستمكن المجلس من الوفاء بالتزاماته تجاه المستهلكين والموردين وحمايتهم من المنتجات التي تشكل خطراً عليهم وذلك تحقيقاً لأهداف المجلس المتمثلة في تعزيز القدرات التفتيشية لضمان فحص مختلف أنواع السلع والمنتجات لاسيما المنتجات الخاضعة للرقابة وإجراء الاختبارات عليها لمعرفة مطابقتها لمواصفات والجودة والسلامة قبل دخولها إلى الأسواق المحلية بما يصب في مصلحة الاقتصاد الوطني وزيادته تنافسيته، إضافة إلى رفع ثقة المستهلكين في المنتجات المتداولة والملتزمة بالمواصفات والمعايير.
وأوضح المهيري أنه في ظل تزايد نشاط الحركة التجارية في الدولة وقع المجلس العديد من اتفاقيات التعاون المشترك مع الجهات الحكومية والخاصة على المستويين المحلي والاتحادي وذلك بهدف تنظيم العمل المشترك وتعزيز البيئة الداعمة لتطوير البنية التحتية للجودة في إمارة أبوظبي وبالتالي تعزيز تنافسية الاقتصاد الوطني.

يذكر أن مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة تأسس في عام 2009 ليكون ممكناً للجهات التنظيمية في إمارة أبوظبي، ولرفع جودة الصادرات والمنتجات المتداولة محلياً، وتعزيز ثقافة الجودة، والتنمية الصناعية، والتنافسية، وسلامة المنتج من خلال تمكين المنظمين لوضع وتنفيذ سلامة المنتجات والمقاييس القانونية وبرامج المطابقة. كما يحدد مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة المبادئ التوجيهية والمعايير للتحقق من أن المنتجات المصنعة والمتداولة في الإمارة تتفق مع أعلى معايير السلامة والجودة والمطابقة.

إقرأ أيضا

Search form