هيئة آل مكتوم الخيرية تقدم 300 الف درهم لصندوق الطلبة بجامعة أبوظبي

الثلاثاء 05 مارس 2019
أبوظبي - مينا هيرالد:

كشفت جامعة أبوظبي عن تلقيها دعماً مادياً من هيئة آل مكتوم الخيرية بقيمة 300 ألف درهم، وذلك في إطار حرص الطرفين على توفير فرصة تعليمية للطلبة وتشجيعهم على التفوق والتميز في أدائهم الأكاديمي.

وقام سعادة ميرزا الصايغ، مدير مكتب سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم عضو مجلس أمناء هيئة آل مكتوم الخيرية، بتسليم شيك بالمبلغ إلى جامعة أبوظبي بحضور البروفيسور وقار أحمد، مدير جامعة أبوظبي والدكتور إبراهيم صيداوي مدير حرم جامعة أبوظبي في دبي، وإيان ماثيوز، نائب مدير الجامعة للشؤون الإدارية والمالية، والبروفيسور فيليب هاميل، نائب مدير الجامعة المشارك لنجاح الطلبة، وذلك خلال حفل خاص أقيم في فرع جامعة أبوظبي بدبي.

وقال سعادة ميرزا الصايغ أن هذا التبرع يترجم توجيهات سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية راعي هيئة آل مكتوم الخيرية، بدعم مسيرة التعليم وطلبة العلم، ويجسد العلاقة القوية التي تربط الهيئة مع جامعة أبوظبي، مؤكداً حرص واهتمام سموه بدعم المسيرة التعليمية في الجامعات في إطار اهتمامه بأبنائه الطلبة وتشجيعهم على التميز العلمي.

من جانبه أكد البروفيسور وقار أحمد عن تقدير أسرة جامعة أبوظبي لهذا الدعم الهام، مشيراً إلى أنه سيتم رصده لمساعدة للطلبة من ذوي الموارد المالية المحدودة والمتفوقين والمبدعين أكاديمياً وعلمياً لضمان حصولهم على فرص تعليمية متكاملة تصقل مهاراتهم وتطور قدراتهم ليكونوا مستعدين لخوض غمار سوق العمل في المستقبل.

وأضاف البروفيسور وقار: "استطاعت هيئة آل مكتوم الخيرية تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية أن تطلق مبادرات هامة في مختلف أنحاء العالم والتي هدفت إلى تطوير الكفاءات والمهارات القيادية لتلبية الاحتياجات المستقبلية، حيث تمكن طلبتنا من الاستفادة من هذه المبادرات، في الوقت الذي نفخر فيه بعلاقات الشراكة الوطيدة التي تجمعنا بالهيئة ممتنين للدعم المعنوي المتواصل الذي يقدمه سعادة ميرزا الصايغ لجامعة أبوظبي على الدوام."

من جهته، أوضح الدكتور إبراهيم الصيداوي أن برنامج المساعدات المالية يوفر للطلاب والطالبات من ذوي الموارد المالية المحدودة مساعدات مالية تتراوح ما بين 10% إلى 40% خصم من قيمة الرسوم الدراسية وذلك بعد دراسة شاملة لأوضاعهم الاجتماعية بعد تقدمهم بطلب لمكتب المنح بالجامعة واستيفاء الشروط المطلوبة.

وتضم فروع الجامعة في كلٍ من أبوظبي والعين ودبي ومركزها في الظفرة ما يقارب 7600 طالب وطالبة من أكثر من 82 جنسية، يدرسون ضمن 44 برنامجاً أكاديمياً حاز جميعها على الاعتماد الأكاديمي العالمي. ويعمل خريجو الجامعة البالغ عددهم أكثر من 15000 في مختلف القطاعات داخل الدولة وخارجها.

إقرأ أيضا

Search form