سيمنس ومؤسسة قطر تحتفلان بالمواهب القطرية الواعدة

الثلاثاء 11 أبريل 2017

دبي - مينا هيرالد: احتفلت شركة سيمنس ومؤسسة قطر بتخريج المشاركين في البرنامج التدريبي المشترك الهادف إلى إلهام وتطوير المواهب القطرية الواعدة. وبحضور السيدة جانينا كوجيل، مديرة الموارد البشرية وعضو مجلس إدارة شركة سيمنس إيه جي، شهد الحفل اختتام الدورة الثانية من برنامج ’مؤسسة قطر وسيمنس لتدريب المواهب‘، المبادرة المشتركة بين شركة سيمنس ومؤسسة قطر والرامية إلى تدريب الشباب القطري ونقل المعرفة، والتي تقوم على اختيار المواهب الواعدة من موظفي مؤسسة قطر للمشاركة في برنامج تدريب شامل ضمن شركة سيمنس. وجرى الحفل في مقر مؤسسة قطر، بحضور ممثلين من الإدارة العليا لكلا الشركتين.

وفي هذا الشأن، قال أدريان وود، الرئيس التنفيذي لشركة سيمنس قطر: "نحن فخورون، كشركة عالمية ذات حضور محلي قوي، بالمساهمة في تطوير الشباب الواعد في قطر ليتمكنوا من المشاركة بكفاءة في بناء مستقبل بلادهم. ونحن معجبون للغاية بمستوى التفاني والالتزام الذي أظهره المتدربون طوال مدة البرنامج، وبمساهماتهم القيّمة في المشاريع الرئيسية لشركتنا. ونتمنى لهم كل النجاح عندما يستأنفون عملهم ضمن مؤسسة قطر".

ومن جهته، علّق السيد محمد عبدالعزيز النعيمي، الرئيس التنفيذي للعمليات بمؤسسة قطر، قائلاً: "نحن في غاية السعادة لتكريم خريجي الدورة الثانية من برنامج مؤسسة قطر وسيمنس لتدريب المواهب. إن هذه المبادرة المبتكرة تهدف إلى صقل مهارات وقدرات موظفينا الذين يمثلون مستقبلنا حتى يتمكنوا من العمل معاً من أجل تطوير ورفعة دولة قطر".

وبناءً على النجاح الذي حققته الدورة الأولى، يقدّم البرنامج، الذي يستغرق ستة أشهر، فرصة متميّزة للمشاركين للاطلاع على مجموعة من أهم المشروعات التي تنفذها شركة سيمنس في قطر بما فيها قطاعات الطاقة الكهربائية والتشغيل الآلي والتحول الرقمي. وتلقّى المشاركون عبدالله الفضالة وشيخة خليفة السويدي وعبد الوهاب اليوسف وموزا السويدي، التدريب من قبل المشرفين وكبار المدراء. وقد منحتهم هذه التجربة فرصة فريدة للتعلم مباشرة حول أحدث التقنيات التي تستخدمها سيمنس، وطريقة سير الأعمال الداخلية ضمن الشركات متعددة الجنسيات، فضلاً عن المساهمة في مشاريع هامة تدعم رؤية قطر الوطنية 2030.

وتجدر الإشارة إلى أن شركة سيمنس تعمل في السوق القطري منذ عام 1970، حيث ساهمت منذ ذلك الحين في تطوير البنية التحتية للدولة. ومن بين المشاريع الحالية التي تقوم الشركة بتنفيذها في قطر: مشروع ترام المدينة التعليمية، والمتوقع أن يصبح أكثر نظم الترام كفاءة في المنطقة فور استكمال العمل عليه. وفضلاً عن ذلك، تسهم حلول الشركة في نقل وتوزيع 60% من الطاقة الكهربائية المولدة في الدولة. كما يعمل 55 ألف جهاز استشعار ومليون نقطة بيانات بتنسيق تام لضمان الحماية ضد الحرائق، وتوفير الأمن والتشغيل الآلي للمباني في قطر. وقد تم تجهيز 200 مبنى حتى الآن في مختلف أرجاء قطر بحلول سيمنس المبتكرة وتقنياتها المتقدمة.

إقرأ أيضا