افتتاح مدرسة ساوث فيو رسمياً في مجمع رمرام السكني بدبي

الأربعاء 05 ديسمبر 2018
دبي - مينا هيرالد:

افتُتِحت رسمياً مدرسة ساوث فيو، أول مدرسة تتبع المناهج البريطانية في مجمع رمرام السكني بدبي، يوم الثلاثاء.

وقد افتتح الدكتور عبد الله الكرم، رئيس مجلس الإدارة والمدير العام لهيئة المعرفة والتنمية البشرية، رسمياً المدرسة الجديدة، ورافقه في حفل الافتتاح كلاً من جون ويلز مدير مدرسة ساوث فيو، ودينيش كوثاري رئيس مجلس إدارة مؤسسة إنترستار التعليمية، وأميت كوثاري المدير التنفيذي لمؤسسة إنترستار التعليمية، وساشا كراب مديرة مدرسة فيكتوري هايتس الابتدائية، وهايلي لامب مديرة المرحلة الابتدائية في مدرسة ساوث فيو، وعارف مبارك الرئيس التنفيذي لشركة دبي لإدارة الأصول ولفيف من الأعضاء البارزين في الهيئة التعليمية للمدرسة، وأنتوني تايلور رئيس قسم العقارات بشركة الإمارات دبي الوطني لإدارة الأصول.

ومن جهته، علّق الدكتور عبد الله الكرم قائلاً: "يمثل افتتاح مدرسة ساوث فيو إضافة جديدة إلى مجتمع دُبي التعليمي المتنامي ويتيح المزيد من الفرص للآباء. ويتضح التزام دُبي بتوفير أعلى مستويات التعليم والرفاهية للطلاب في افتتاح هذه المدارس الجديدة التي تهيئ إمكانيات جديدة للجميع".

اُفتتحت المدرسة التي تدِّرس المناهج البريطانية في سبتمبر 2018 في قلب مجمع رمرام السكني في دبي لاند، وهي تقدِّم خدماتها التعليمية للصفوف من الأول حتى الثامن في المرحلة التأسيسية. وتبدأ المدرسة الآن عامها الأول، وتضم 200 طالب في المرحلة التأسيسية ويعمل بها 24 معلماً و12 مساعداً وفريقاً إدارياً يتميز بالكفاءة والأداء المتميز. وتُعد مدرسة ساوث فيو خامس مدرسة تديرها مؤسسة إنترستار التعليمية، إحدى المؤسسات التعليمية الرائدة في دولة الإمارات، وتضم مدارس في الإمارات المختلفة تخدم أكثر من 16000 طالب.

وفي هذا الصدد، قال أميت كوثاري، المدير التنفيذي لمؤسسة إنترستار التعليمية: " يسعدنا أن نرى مدرسة ساوث فيو تفتح أبوابها للطلاب، وأن نرى مجتمع الطلاب وأولياء الأمور في ازدياد مستمر. وتُعد مدرسة ساوث فيو إضافة بارزة إلى محفظتنا الاستثمارية الخاصة بمدارسنا المنتشرة في الإمارة، ونتطلع إلى تحقيق نتائج إيجابية ومباشرة في عامنا التشغيلي الأول".

وأضاف عارف مبارك، الرئيس التنفيذي لشركة "دبي لإدارة الأصول": "رسخت شركتنا مكانتها في أنحاء دبي كمزود رائد بالمجمعات السكنية المخصصة للإيجار، والتي تركز على المقيمين بالاستفادة من تجربة العيش الغنية في الأحياء السكنية المتناسقة. وباعتبارنا واحدة من أكبر شركات إدارة الأصول في مجمّع رمرام، ومحفظة أعمالنا التي تتجاوز 18 برجاً سكنياً للإيجار، فإننا نفخر بكوننا شركاء في تسهيل افتتاح المدرسة الأولى في هذا الحي".

وأضاف قائلاً: "في جميع أنحاء الإمارة، أثبّتت شركة دُبي لإدارة الأصول أنها إحدى الشركات الرائدة في تقديم المجمعات السكنية المهيأة للإيجار، والتي تضمن جميعها تجربة معيشة مترفة في أحياء سكنية متكاملة."

وفي تعليقه على الافتتاح، صرّح جون ويلز، مدير مدرسة ساوث فيو قائلاً:  "غايتنا هي بناء مجتمع يضم طلاباً متنوعين عقولهم منفتحة على العالم. ولا نشك في أن أبناءنا سيستفيدون من طرق التعليم المتخصصة التي نوفرها لهم، وحرصنا الدائم على إدماج الجميع في بوتقة واحدة، وبرامج رياضية شديدة التنافسية، ما يتيح لهم اقتناص الفرص العالمية التي ستلوح لهم في المستقبل. وإنه لمن دواعي سرورنا أن تنضم إلينا هيئة المعرفة والتنمية البشرية لتشهد بداية حضورنا الرسمي على أرض دولة الإمارات".

تضم منشآت مدرسة ساوث فيو مرافق مغلقة ومفتوحة مميزة، ومنشآت مخصصة لمواد العلوم والأدب والموسيقى وتكنولوجيا المعلومات والرياضة للمرحلة التأسيسية والابتدائية والثانوية، فضلاً عن وجود ملعب رياضي ومناطق أخرى مخصصة للعب ومساحات اجتماعية ملائمة لجميع الأعمار. كما تضم المدرسة منشآت رياضية من الدرجة الأولى، منها ملعب كرة قدم معتمد من الفيفا، وملاعب تنس وحمام سباحة يمكن التحكم في درجة حرارته.

ومن جانبه، قال أنتوني تايلور، رئيس قسم العقارات بشركة الإمارات دبي الوطني لإدارة الأصول: "تُعد هذه المدرسة، التي أنشأناها لتحقيق كثير من الأغراض السامية، أولى أصولنا التعليمية، فضلاً عن أنها أولى أصولنا العقارية، ويسعدنا أن نرى ثمرة ذلك الجهد الكبير الذي بذله جميع الشركاء المعنيين بانضمام هذه المؤسسة ذات الطراز الرفيع إلى المجتمع التعليمي في دبي. ونتمنى لطلاب مدرسة ساوث فيو كل التوفيق في مسيرتهم الأكاديمية وأنشطتهم التي تتخطى المنهج الدراسي". تجدر الإشارة إلى أن شركة الإمارات دبي الوطني لإدارة الأصول هي صندوق ائتمان للاستثمار العقاري متوافق مع الشريعة الإسلامية وهي الشركة المالكة للمدرسة.

إقرأ أيضا